الرئيسية / أخبار سوريا / عناصر من جبهة النصرة يعدمون ذبحاً رجلين من ريف ادلب بتهمة التعامل مع “PKK”

عناصر من جبهة النصرة يعدمون ذبحاً رجلين من ريف ادلب بتهمة التعامل مع “PKK”

29


تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصوراً يبيّن قيام عناصر مثلمين يتبعون لجبهة النصرة ينفذون حكم الإعدام ذبحاً بحق رجلين من ريف ادلب بتهمة التعامل مع حزب ب ك ك الكردي.

ووفقا لناشطين، فإن الشخصين الذين تم نحرهما، ينحدران من بلدة جوزف التابعة لمدينة جبل الزاوية، في إدلب، وهما خالد السامي وحمد علي العبد الله.

فيما لم تؤكد جبهة النصرة “كما انها لم تنفي”، الأنباء التي تحدثت عن قيام عناصرها بالإشراف على الفيديو أم لا ، بحسب قول أحد عناصر التنظيم، مضيفاً أن المقتول يتعامل مع البي كي كي، لذا فإن قتله رد للعالم، لكن بشكل عام لو كانوا من النصرة سيسجنون على الذبج والتصوير.

وأثارت طريقة التصوير والاستعراض استياء جل المتتبعين للشأن السوري على موقع تويتر، لا سيما أن المسلحين علقوا رؤوس جثث القتلى على حافة الطريق، وقاموا بتصويرها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *