الرئيسية / أخبار سوريا / اغتيال شخصية بارزة في جمعية البستان التشبيحية وسط دمشق

اغتيال شخصية بارزة في جمعية البستان التشبيحية وسط دمشق

اغتيال شخصية بارزة في جمعية البستان التشبيحية وسط دمشقأطلق مجهولون النار من مسدس كاتم للصوت على المدعو، إياد خير بك، أحد أبرز الشخصيات في جمعية “البستان” التي يملكها “رامي مخلوف”، والتي تحولت منذ العام 2011 إلى “جمعية تشبيحية” مهمتها تجنيد المقاتلين مقابل رواتب شهرية.

وتشير المعلومات إلى أن اغتيال “خير بيك” -وهو ابن خالة بشار الأسد- تم خلال توجهه إلى مطعم “داون تاون” في منطقة الشعلان، وسط العاصمة السورية دمشق، رغم التشديدات الأمنية، وقد تمت العملية في السادس عشر من الشهر الجاري، وسط تكتم شديد.

وفي حين قال ناشطون إن الاغتيال تم من مجموعة رصد كانت تتابعه، قالت مصادر مطلعة إن الاغتيال على الأغلب تم بين أفراد العائلة، أي تصفية حسابات عائلية لأسباب مجهولة.