الرئيسية / أخبار سوريا / إعادة انتشار لحزب الله في القلمون وتعزيزات إيرانية تصل إلى سورية

إعادة انتشار لحزب الله في القلمون وتعزيزات إيرانية تصل إلى سورية

إعادة انتشار لحزب الله في القلمون وتعزيزات إيرانية تصل إلى سوريةقال مراسل شبكة الاتحاد برس في ريف دمشق، إن ميليشيا “حزب الله” اللبنانية نفذت عملية إعادة انتشار في منطقة القلمون الغربي، سحبت خلالها نحو ألف من مقاتليه إلى الداخل اللبناني، مقلصةً قدراتها القتالية في الداخل السوري، وفي منطقة كانت تعتبر من أهم مناطق نفوذه في سورية.

ودخل حزب الله مناطق القلمون بريف دمشق في العامين 2013 و2014، بعد معارك مع فصائل الثوار والجيش السوري الحر، أدت لسيطرته على مدن “قارة والنبك ويبرود ودير عطية”، إلى جانب قوات النظام وميليشيات عراقية، ونفذت خلال تلك الحملة عدداً من المجازر، أشهرها مجزرة النبك التي راح ضحيتها عشرات المدنيين عندما أضرمت ميليشيا “أبو الفضل العباس” النار بملجأ كان فيه نحو أربعين مدنياً.

من جهةٍ أخرى، قالت مصادر خاصة لشبكة الاتحاد برس إن طائرتي شحن وصلتا إلى مطار دمشق الدولي، وأخرى وصلت إلى القاعدة الروسية في مطار حميميم بمحافظة اللاذقية، وحملت هذه الطائرات عناصر مسلحة تحمل الجنسيات الأفغانية والإيرانية، ورجحت المصادر أن يكون الهدف من هذه التعزيزات، شن حملة عسكرية على محافظات الشمال السوري.

وتخطط قوات النظام وحلفاؤها للسيطرة على الحدود التركية، حسب تصريحات أدلى بها وزير الخارجية الروسي الأسبوع الماضي، وتقارير صادرة عن غرفة العمليات الروسية في حميميم، اتهمت فيها تركيا باستمرار تقديمها الدعم للفصائل المسلحة في الشمال.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *