الرئيسية / أخبار سوريا / سورية أخطر بلد حول العالم للعام الثاني على التوالي

سورية أخطر بلد حول العالم للعام الثاني على التوالي

سورية أخطر بلد حول العالم للعام الثاني على التواليسورية أخطر بلد حول العالم للعام الثاني على التوالي

الاتحاد برس:

قالت “المجموعة الدولية لحقوق الأقليات (MRG)” في تقريرها السنوي إن سوريا تصدرت قائمة البلدان الأخطر على الأقليات، وذلك للمخاطر المتعددة التي تواجه حياة الناس فيها، من الإبادة الجماعية إلى القتل بسبب الانتماء السياسي، وكذلك أعمال “العنف المنظم” فيه.

ونقلت صحيفة “إكسبريس” البريطانية عن المدير التنفيذي للمجموعة، مارك لاتيمر، قوله إن “المسيحيين والأقليات الأخرى كانوا تاريخياً عرضة للقمع في ظل الحكومات السورية، والآن تجد نفسها محاصرة في مواقع سيطرة الحكومة (النظام)”، وقالت الصحيفة إن أعداد المسيحيين باتت تقتصر على 772 ألف شخص يعيشون في مناطق سيطرة النظام إضافة لتجمعات في مناطق سيطرة المعارضة.

سورية أخطر بلد حول العالم للعام الثاني على التواليوحسب المدير التنفيذي للمجموعة الدولية لحقوق الأقليات، فإن “الكانتونات التي تسيطر عليها القوات الكردية شمال البلاد، تعتبر أقرب إلى الديمقراطية من المناطق الأخرى في البلاد، إلا أنها تواجه تهديدات متزايدة من داعش جنوباً ومن الحكومة التركية شمالاً”، وأشارت الصحيفة إلى أن سورية تحتل صدارة الترتيب الذي تصدره المجموعة للسنة الثانية على التوالي.

ووفقاً للتقرير فإن الأقليات في سورية تضطر لإخفاء هويتها في مناطق سيطرة الجهاديين، وفي مناطق سيطرة الحكومة يحظر القانون “التحول عن الإسلام”، ووصف التقرير أعمال تنظيم داعش بحق الأقليات بأنها “إبادة جماعية”، الذي “هجّر قرى بأكملها، وأجبر أهلها على مغادرة منازلهم، واتخذ بعضهم رهائن وقتل بعضهم الآخر”، وأشار التقرير إلى وجود أربعة ملايين لاجئ سوري في الدول المجاورة.

وحذر المدير التنفيذي للمجموعة من السياسة الأوروبية تجاه أزمة المهاجرين، وقال إن “أزمة اللاجئين لم تنتهِ بعد، بسبب الفشل في معالجة التهديدات الشديدة التي تواجه الشعوب، ما يجعل الهرب أمر لا بد منه”، وأشار إلى “الفشل العالمي في تلبية احتياجات المشردين خلال العام الجاري 2016″، ووفقاً للتقرير فإن دولاً مثل “جنوب السودان والعراق”، فإن ما لا يقل عن خمسة ملايين شخص تشردوا نتيجة الاضطهاد العرقي والطائفي، أما في ليبيا وتركيا فإن الأوضاع تتدهور بسرعة”.

رابط المصدر: The most deadly country in world for Christians – Express

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *