الرئيسية / أخبار سوريا / قوات النظام: لا أمان على المدنيين في داريا والعمل العسكري مستمر

قوات النظام: لا أمان على المدنيين في داريا والعمل العسكري مستمر

قوات النظام: لا أمان على المدنيين في داريا والعمل العسكري مستمرقوات النظام: لا أمان على المدنيين في داريا والعمل العسكري مستمر

الاتحاد برس:

رفضت قوات النظام التفاوض مع قوات المعارضة المحاصرة في مدينة داريا بالغوطة الغربية، في ريف دمشق، حول تأمين المدنيين من العمليات العسكرية والمعارك العنيفة التي تشهدها المدينة، والمستمرة حتى اليوم أيضاً.

وتعرضت مدينة “داريا” لقصف عنيف استكمالاً للحملة التي بدأها النظام الأسبوع الماضي، فقصف الطيران المروحي ما مجموعه أربعة عشر برميلاً متفجراً منذ الصباح الباكر، إضافة للقصف بالاسطوانات المتفجرة والمدفعية وصواريخ “أرض-أرض” وقذائف الهاون، وتركزت الاشتباكات في الجهة الجنوبية من المدينة.

ووفقاً لتقارير إخبارية محلية فإن قوات النظام اقتربت من الأبنية السكنية، بعد سيطرتها على إحدى الكتل يوم أمس، وقالت صحيفة “عنب بلدي” إن نحو ثمانية آلاف مدني ما زالوا داخل المدينة محاصرين في مساحة جغرافية ضيقة، وقد سقط قتيل من جانب قوات المعارضة خلال المواجهات مع قوات النظام.

بدورهم الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي طالبوا فصائل المعارضة المسلحة بتقديم الدعم لمقاتلي داريا، وحشد المزيد من القوة لردع حملة قوات النظام، وشددوا على أهمية فتح جبهات قتال جديدة معها في ريف دمشق لتخفيف الضغط عن المدينة المحاصرة في الغوطة الغربية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *