الرئيسية / أخبار سوريا / بالصور: الصحفية الروسية التي أجرت حوار الأسد الأخير نجمة إباحية!

بالصور: الصحفية الروسية التي أجرت حوار الأسد الأخير نجمة إباحية!

بالصور: الصحفية الروسية التي أجرت حوار الأسد الأخير نجمة إباحية!بالصور: الصحفية الروسية التي أجرت حوار الأسد الأخير نجمة إباحية!

  • الغراب – عماد أبو سعيد

كشفت مصادر خاصة لموقع (الغراب) أن الصحفية الروسية داريا أصلاموفا مراسلة صحيفة “كومسومولسكايا برافدا” الروسية التي أجرت اللقاء الأخير مع بشار الأسد، بطلب خاص من المكتب الإعلامي للرئاسة السورية التي تترأسه لونا الشبل، هي نجمة أفلام إباحية… وتحفل المواقع الإباحية على شبكة الإنترنت، بصور فاضحة لأصلاموفا، بالملابس الداخلية.. بعضها منشور على أغلفة مجلات جنسية روسية.




وأوضحت المصادر ذاتها أن طلب مكتب رئاسة النظام من أصلاموفا، إبراز أنوثتها، وارتداء أجمل الفساتين لديها، ولبس الكعب العالي، كما كشفت أصلاموفا، في المقال الذي نشرته وفضحت فيه طلب مكتب بشار الإعلامي منها إجراء مقابلة معه، يعود لمعرفة البعض بماضي أصلاموفا المثير جنسياً… فيما قال أحد السوريين المقيمين في روسيا أن أصلاموفا ” معروفة في روسيا بأنها قذرة جداً” على حد تعبيره.

وأصلاموفا التي كانت قد ظهرت على إحدى المجلات الجنسية بالملابس الداخلية، وهي تحمل رشاشا أتوماتيكياً، وفي صور أخرى عارية المؤخرة، ظهرت في اللقاء مع بشار الأسد وهي تحاضر في كيفية ادارة الحرب، مستغربة وجود شبان يجلسون بالمقاهي، طالبة منه إرسال جميع الرجال إلى الجبهات… ومنتقدة وسائل إعلام النظام التي تصر على إظهار أن الحياة تسير بشكل طبيعي، فيما الحرب تشتعل بالبلاد.

وتشهد أوساط القصر الرئاسي صراعاً بين مستشارة الأسد السياسية د. بثينة شعبان، ورئيسة المكتب الإعلامي لونا الشبل، التي تعتبر أن شعبان تنتمي لنمط تفكير قديم لا يناسب الصورة التي يجب أن يظهر بشار الأسد من خلالها، والتي تقوم على فهم طبيعة الميديا الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي… بينما تنظر بثينة شعبان إلى الشبل على أنها مجرد مذيعة مغرورة تفتقر للتجربة وللعمق السياسي، وتعمل بروح كيدية صبيانية لا تليق بمقام الرئاسة. ومن المنتظر أن يفجر مقال أصلانوفا الفضائحي، الذي يُحرج المكتب الرئاسي ويكشف كواليس مقابلة بشار الأخيرة، ثم انتشار صور أصلانوفا الإباحية مزيداً من الخلاف بين شعبان والشبل وتسجيل نقاط للأولى ضد الثانية!

101