الرئيسية / أخبار سوريا / المركز التعليمي لحقوق الإنسان يطلق مبادرة لتعزيز ثقافة السلم الاجتماعي بين العرب والكرد

المركز التعليمي لحقوق الإنسان يطلق مبادرة لتعزيز ثقافة السلم الاجتماعي بين العرب والكرد

المركز التعليمي لحقوق الإنسان يطلق مبادرة لتعزيز ثقافة السلم الاجتماعي بين العرب والكردالمركز التعليمي لحقوق الإنسان يطلق مبادرة لتعزيز ثقافة السلم الاجتماعي بين العرب والكرد

الاتحاد برس

أعلن “المركز التعليمي لحقوق الإنسان” في مدينة فوبرتال الألمانية عن إطلاق مبادرة تحت عنوان (عرب وكورد، شراكة لا وصاية ولا انفصال)، لتعزيز ثقافة السلم الاجتماعي بين السوريين عرباً و كُرداً و كافة المكونات.




الندوة ستقام في مقر المركز التعليمي لحقوق الانسان بمدينة فوبرتال الألمانية، ويتحدث فيها بعض الحقوقيين، ونشطاء المجتمع المدني، وسياسيين، إضافة إلى عدد من الأدباء ، وسيتم عرض الحوار المصور الذي أجراه المركز التعليمي مع رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي صالح مسلم حول سوريا والحوار، الانفصال والأجندات، وحقوق الانسان، وفقا لما نشره المركز على صفحته العامة.

وقال مدير المركز التعليمي لحقوق الإنسان علي عيسو “أننا نهتم في المركز التعليمي بالحفاظ على المبادئ السامية للسلم الاجتماعي الأهلي وضرورة الحفاظ عليها وتعزيز ثقافتها بين الأوساط السورية، وعليه بدأنا سلسلة من النشاطات والندوات المعنية بثقافة التآخي بين المكونات السورية الدينية والعرقية وصولًا إلى ترسيخ الثقافة المغيبة وإبدال التطرف الفكري والطائفي بأفكار انسانية غنية تسعى إلى رأب الصدع وإنهاء حالة التشرذم”.

الجدير بالذكر أن المركز التعليمي لحقوق الإنسان هو مؤسسة حقوقية مقرها مدينة فوبرتال الألمانية، ولها عدة نشاطات حقوقية وثقافية.