الرئيسية / الشرق الأوسط / “وجدوا أنني بريئة”.. القيسي تنال حريتها من جديد

“وجدوا أنني بريئة”.. القيسي تنال حريتها من جديد

"وجدوا أنني بريئة".. القيسي تنال حريتها من جديد“وجدوا أنني بريئة”.. القيسي تنال حريتها من جديد

الاتحاد برس

افرج في وقت متأخر من ليلة أمس الثلاثاء 3 كانون الثاني / يناير عن الصحفية العراقية أفراح القيسي، وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ذكر قبل ساعات من إطلاق سراح القيسي أن المحققين يعتقدون بوجود دوافع سياسية إجرامية وراء اختطاف الصحفية.

وقالت القيسي لقناة إن آر تي التلفزيونية “لقد عاملوني جيدا، استجوبوني فقط ،ووجدوا أنني بريئة”.

وكانت جماعة مسلحة خطفت الصحفية العراقية من منزلها بالعاصمة بغداد ادعى افرادها أنهم عناصر أمنية، وذلك منذ قرابة اسبوعين.

وتعمل القيسي موظفة في وزارة الثقافة، وتكتب لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية، وتنشر مقالات عن الفساد وسوء التسيير الحكومي، وقبل خطفها بيوم واحد عبرت في منشور لها عن سخطها من أن المجموعات المسلحة تتحرك بحرية، وطالبت الدولة بمحاسبة كل من يستخدم السلاح في غير مكانه وبلا وجه قانوني.




telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *