الرئيسية / أخبار سوريا / قدري جميل عقب لقائه بغدانوف: أستانة تقود إلى جنيف وإلى القرار 2254

قدري جميل عقب لقائه بغدانوف: أستانة تقود إلى جنيف وإلى القرار 2254

قدري جميل عقب لقائه بغدانوف: أستانة تقود إلى جنيف وإلى القرار 2254قدري جميل عقب لقائه بغدانوف: أستانة تقود إلى جنيف وإلى القرار 2254

الاتحاد برس

التقى في موسكو اليوم الاثنين 9 كانون الثاني/ يناير ميخائيل بوغدانوف ممثل الرئيس الروسي الخاص لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ونائب وزير الخارجية الروسية، مع قدري جميل ممثل جبهة التغيير والتحرير السورية المعارضة، رئيس منصة موسكو، وأمين حزب الإرادة الشعبية.

وتناول بوغدانوف وجميل مجريات الأوضاع في سوريا وما حولها، وركز الطرفان على ضرورة توصل حركات المعارضة السورية إلى صيغة تفاهم فيما بينها لتشكيل منصة واحدة ما يسمح لها بالمشاركة الفعالة والبناءة في المفاوضات، ودفع العملية السياسية نحو ايجاد حل للازمة السورية على أساس قرار مجلس الأمن الدولي 2254 والقرارات الأخرى المتعلقة بالشأن السوري الصادرة عنه.

وأوضح قدري جميل ممثل جبهة التغيير والتحرير بعد لقائه ممثل الرئيس الروسي الخاص بالشرق الاوسط ميخائيل بغدانوف أنه “بات في حكم المؤكد بأن اجتماع أستانة المرتقب سوف يعقد في 23 كانون الثاني/يناير الجاري”، وأشار جميل إلى أن الاجتماع سوف يضم وفداً لحكومة النظام ووفداً يمثل كافة فصائل المعارضة المسلحة التي وافقت على عملية وقف إطلاق النار وإنهاء العمليات العسكرية.

وتحدث جميل عن أهمية عقد اجتماع بين الأطراف السورية في العاصمة الكازاخستانية أستانة قائلاً إنها “سوف تثبت وقف الأعمال العسكرية، وتفتح مجال أوسع للتفاوض من أجل إيجاد تسوية سياسية”، ونوه جميل الى أنَّ التوصل الى تسوية سياسية يتطلب “تشكيل وفداً واحداً يمثل أطراف المعارضة كافة” مبيناً أنَّ مباحثات أستانة خطوة على الطريق نحو جنيف ليتم هناك التفاوض بين وفد يمثل حكومة النظام ووفد يمثل المعارضة للتوصل الى تطبيق القرار 2254، وجميع القرارات ذات الصلة.




telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *