الرئيسية / أخبار سوريا / المعارضة تجتمع مع وفد روسي في أنقرة غداً وهذا مصير التهديد بإلغاء الهدنة

المعارضة تجتمع مع وفد روسي في أنقرة غداً وهذا مصير التهديد بإلغاء الهدنة

المعارضة تجتمع مع وفد روسي غداً في أنقرة وهذا مصير التهديد بإلغاء الهدنةالمعارضة تجتمع مع وفد روسي في أنقرة غداً وهذا مصير التهديد بإلغاء الهدنة

الاتحاد برس:

قالت مصادر مطلعة إن ممثلين عن فصائل المعارضة المسلحة الموقعة على اتفاق وقف إطلاق النار وعن الائتلاف السوري المعارضة وهيئة المفاوضات سيجتمعون غداً الأربعاء الحادي عشر من شهر كانون الثاني/ يناير في العاصمة التركية أنقرة مع وفد روسي وذلك ضمن الاجتماع التحضيرية للقاء أستانة المنتظر أواخر الشهر الجاري.




ويأتي هذا الاجتماع بعد العديد من التهديدات التي وجهها المتحدثون باسم الفصائل المسلحة بنقض اتفاق وقف إطلاق النار إذا لم تتوقف تجاوزات قوات النظام والميليشيات الطائفية الموالية لها في منطقة وادي بردى بريف دمشق، والتي لم تزد عن كونها ضغوطاً على الجانب الروسي من أجل الضغط على حلفائه الإيرانيين والسوريين، رغم أن ذلك لم ينفع واستمرت الخروقات حتى صباح اليوم حيث أفادت مصادر محلية بتعرض منطقة وادي بردى لقصف بالبراميل المتفجرة من قبل الطيران المروحي لقوات النظام.

وسبق لوزير المصالحة الوطنية في حكومة النظام السوري “علي حيدر” القول إن اجتماع أستانة خطوة مهمة للوصول إلى حل سياسي للمسألة السورية في جنيف، وأضاف في مقابلة صحفية لوكالة رويترز أن سماح قوات النظام للمعارضة بالتجمع في محافظة إدلب أمر مؤقت وأكد عزم النظام استعادة السيطرة على جميع الأراضي السورية، وهو ما أكده لاحقاً بشار الأسد بتصريحات لوسائل إعلام فرنسية أمس عندما قال إن المهام الدستورية لقواته هي “حماية التراب السوري كله” واستدرك بالقول إن هناك “أولويات أمام ذلك”.

ومن جانبه المعارض السوري قدري جميل عضو “منصة موسكو” للمفاوضات قال بتصريحات عقب لقاءه بنائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف إن موعد إجراء لقاء أستانة هو الثالث والعشرين من الشهر الجاري، وأكد ما قاله وزير المصالحة الوطنية في حكومة النظام حول اعتبار هذا اللقاء طريقاً نحو الحل في جنيف تحت رعاية دولية، وشدد على ضرورة تنسيق جميع أطياف المعارضة للوصول إلى فريق واحد لتمثيلها في اللقاء المنتظر

telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *