الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / محكمة أوروبية تلزم الفتيات المسلمات السباحة مع الفتيان

محكمة أوروبية تلزم الفتيات المسلمات السباحة مع الفتيان

محكمة أوروبية تلزم الفتيات المسلمات في سويسرا السباحة مع الفتيانمحكمة أوروبية تلزم الفتيات المسلمات السباحة مع الفتيان

الاتحاد برس

بدأ نزاع طويل بين أبوين سويسريين من أصول تركية من جهة وبين وزارة التربية السويسرية من جهة أخرى.

ومفاد النزاع أن الأبوين رفضا إرسال ابنتيهما إلى دروس تعليم السباحة المختلطة الإلزامية في مدينة بازل في العام 2010 ، ما أدى إلى فرض غرامة مالية على الأبوين بدعوى “التصرف بما يخالف واجباتهما الأبوية”.

وقال مسؤولون بوزارة التربية السويسرية ان “الاعفاء من دروس السباحة المختلطة يشمل الفتيات اللائي يصلن سن البلوغ، وهو ما لا ينطبق على الفتاتين وقت بدء النزاع”.

ورأي الابوان ان هذه المعاملة تعد انتهاكا للمادة التاسعة من الاتفاقية الاوروبية لحقوق الانسان التي تنص على حرية الفكر والوجدان والدين.

لكن المحكمة الأوروبية قالت: “إن القانون السويسري صمم بهدف حماية التلاميذ الأجانب من أي شكل من أشكال الإقصاء الاجتماعي، وان سويسرا حرة في تصميم نظامها التعليمي وفقا لاحتياجاتها وتقاليدها الخاصة”.

وأقرت المحكمة أن القرار يعد تدخلا في الحريات الدينية ولكنه لا يرقى إلى درجة الانتهاك.

وقال بيان للمحكمة الاوروبية:” ان المدارس لعبت دورا مهما في الدمج الاجتماعي، وأن مصلحة الأطفال تكمن في التعليم الكامل”.

وأشارت المحكمة إلى أن “اقتراحات مرنة قدمت للأبوين ومنها السماح للفتاتين باستخدام الزي الإسلامي المخصص للسباحة (البوركيني) أثناء دروس السباحة الإلزامية، والسماح لهما بتبديل ملابسها في غرفة خالية من الفتيان”.




telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *