الرئيسية / أخبار سوريا / النظام يعلن التوصل لهدنة في وادي بردى وناشطون ينفون

النظام يعلن التوصل لهدنة في وادي بردى وناشطون ينفون

النظام يعلن التوصل لهدنة في وادي بردى وناشطون ينفونالنظام يعلن التوصل لهدنة في وادي بردى وناشطون ينفون

الاتحاد برس:

أعلن محافظ ريف دمشق “علاء إبراهيم” اليوم الأربعاء 11 كانون الثاني/ يناير، عن توصل النظام السوري برعاية لجنة المصالحة لاتفاق مع الفصائل المقاتلة في منطقة “وادي بردى” بريف دمشق وقال إبراهيم في تصريحات إن “الاتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه يقضي بتسليم قوات المعارضة أسلحتهم الثقيلة وخروج المقاتلين الغرباء ودخول قوات النظام إلى المنطقة لإزالة العبوات الناسفة والالغام تمهيدا لدخول ورشات الصيانة والإصلاح إلى عين الفيجة لإصلاح الأعطال والأضرار التي لحقت بمضخات المياه والأنابيب”.

وذكر أن عناصر المعارضة من أبناء المنطقة “بدأوا يمارسون الضغط على العناصر الغرباء الموجودين فيها لمغادرتها فوراً”، مشيراً إلى أن الأجهزة الأمنية التابعة للنظام “بدأت بتسوية أوضاع بعض العناصر في عدة بلدات بمنطقة وادي بردى منها كفير الزيت و دير قانون ودير مقرن” بعد رفع علم النظام فوق تلك البلدات.

كما نشرت صفحة “دمشق الآن” الموالية للنظام في موقع فيسبوك خبراً مفاده أن العشرات من عناصر المعارضة تمت تسوية أوضاعهم من قبل القيادة العسكرية لقوات النظام بعد موافقتهم على الشروط المطروحة وقد تم ذلك على حاجز بلدة “دير قانون”.

من جهتهم ناشطون معارضون نفوا صحة هذه الأخبار مشيرين إلى أن كل ما تم الحديث عنه حول توقيع اتفاق بين قوات المعارضة وقوات النظام في منطقة وادي بردى اتفاق مصالحة عار عن الصحة.

وقال الناشطون إن كل ما طرحه النظام كان “عبارة عن تهديدات بحرق المنطقة”، حيث أرسل عدة رسائل لسكان المنطقة أمهلم فيها عدة ساعات للرضوخ والاستسلام قبل ان يقوم بحرق المنطقة كلياً، علماً ان تتعرض للقصف بالبراميل والصواريخ الفراغية والعنقودية بالإضافة لصواريخ “فيل” وما زالت المعارك مندلعة حتى الآن.




telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *