الرئيسية / أخبار سوريا / سوري يبتكر وسيلةً للاتصال الإلكتروني خالية من الإنترنت

سوري يبتكر وسيلةً للاتصال الإلكتروني خالية من الإنترنت

سوري يبتكر وسيلةً للاتصال الإلكتروني خالية من الإنترنتسوري يبتكر وسيلةً للاتصال الإلكتروني خالية من الإنترنت

الاتحاد برس:

دفعت صعوبة التواصل وفقدان شبكات الانترنت في معظم الأراضي السورية بفعل الحرب المندلعة منذ أكثر من خمسة سنوات وانقطاع الأخبار بين الأقارب الذين تحول كل واحد منهم إلى مهجّر أو لاجئ في بقعة من الأرض، الشاب السوري “عبد الرحمن الاشرف” لابتكار وسيلة تواصل الكترونيه دون انترنت وحصد من خلالها “جائزة الشباب الأوروبي” لعام 2016.

ويعتمد مشروع “الأشرف” على مبدأ نقل الرسائل من قبل ساعي البريد، لكن عوضاً عن الورق يتم النقل “إلكترونياً”، حيث توفر الطريقة التي ابتكرها انتقال الرسائل من هاتف ذكي إلى آخر في منطقة ما عبر الواي فاي أو البلوتوث أو غيرها من وسائل الاتصال بين الهواتف، على أن يتحول كل مستقبل إلى مرسل أيضاً، حيث بات من الممكن أن تصل الرسالة إلى الطرف الآخر من المدينة الذي يتوفر فيه شبكة الإنترنت وبالتالي تذاع الرسالة على الشبكة.

ويتوجب على المستخدم الذي سيستخدم هذه الطريقة، تفعيل وضعية معينة في هاتفه المحمول تشير لفقدانه الإنترنت (كوضعية دون اتصال أو الطوارىء)، وفي هذه الحالة سيبدأ جهازه بشكل أوتوماتيكي بالاتصال بالأجهزة الأخرى المجاورة، وسيواصل استعمال برامجه المعتادة كـ “فيسبوك، و واتساب” لكن ضمن نطاق معين كالحي أو المدينة التي يعيش فيها، إن كانت المدينة كلها دون خدمة إنترنت.

أما في حال التقط جهاز شخص ما يجلس في سيارة تسير على طريق في طرف المدينة رسالة من داخلها، وتابع طريقه إلى مدينة أخرى ستتم نقل الرسالة إليها وتنتشر إذا كان بها إنترنت.

واستخدم “الأشرف” في مشروعه الجديد تقنية “ميش نيتوركينغ”، المستخدمة في الاماكن الصحراوية غالباً لتكرار الرسائل، لكن لم يسبق استخدامها في مجال توفير الاتصالات في مناطق الكوارث والحروب، وقال: “مشروعي يتضمن إلى جانب نظام الإرسال، نظام تنبيه أيضاً عن طريق الضوء والصوت، يعمل على إيصال رسالة للمتواجدين في منطقة معينة، لكي لا يتوجهوا نحو مكان محدد يشكل خطورة على حياتهم، كعثور السلطات على قنبلة في مكان ما، مشيراً إلى أنه لن يحوله إلى تطبيق في الوقت الراهن، لأنه ينوي نقله إلى مرحلة جديدة، مبرراً ذلك بأن تحويله إلى تطبيق ستؤدي لفشله، لأن المحتاجين له لا يستطيعون الاتصال بالإنترنت حتى يتمكنوا من تنزيله من متجر إلكتروني.




telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *