الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / إسرائيل تدين “فعنونو” بانتهاك شروط الإفراج عنه

إسرائيل تدين “فعنونو” بانتهاك شروط الإفراج عنه

إسرائيل تدين "فعنونو" بانتهاك شروط الإفراج عنهإسرائيل تدين “فعنونو” بانتهاك شروط الإفراج عنه

الاتحاد برس

أدين الخبير النووي الإسرائيلي مردخاي فعنونو (٦٢ عاما) في يناير/كانون الثاني 2016، بتهمة خرق شروط الإفراج عنه، وسمحت السلطات الإسرائيلية بنشر معلومات المحاكمة هذه أمس الاثنين، وتم تحديد 14 من مارس/آذار المقبل موعدا لجلسة استماع تتعلق بالحكم عليه.

ودانت محكمة إسرائيلية الاثنين 23 يناير/كانون الثاني مردخاي فعنونو الذي كشف أسرار إسرائيل النووية، بخرق شروط الإفراج عنه، بعد 10 سنوات من خروجه من السجن حيث قضى فيه 18 عاما وذلك بعد قيام الاستخبارات الإسرائيلية بخطفه من روما العاصمة الإيطالية.

وفرضت إسرائيل قيودا على فعنونو بعد خروجه من السجن في 2004، وقالت النيابة: “إنه انتهك عددا منها، وطبقا للائحة الادعاء، فقد التقى فعنونو في 2013، أمريكيين اثنين في القدس دون حصوله على إذن مسبق، وتمت تبرئة فعنونو من تهمتين، تتعلق بإجراء مقابلة تلفزيونية عام 2015، مع التلفزيون الإسرائيلي أدلى خلالها بـ”معلومات سرية منعت الرقابة إذاعتها”.

وحكم في 1986 على الخبير النووي السابق بالسجن بسبب تأكيده أن إسرائيل تمتلك أسلحة نووية وكشفه العمليات التي كانت تجري في مفاعل “ديمونة” الإسرائيلي لصحيفة “صنداي تايمز” البريطانية.

وقال فعنونو: “إنه لم تعد لديه أسرار للإدلاء بها، وأنه يرغب في الهجرة إلى النرويج”، بعد اعتناقه المسيحية. إلا أنه منع من الهجرة، بعد أن قالت السلطات: إنه لا يزال يشكل “تهديدا” على الأمن القومي.

وتعتبر إسرائيل القوة النووية الوحيدة ولكن غير المعلنة في الشرق الأوسط، وترفض تأكيد أو نفي امتلاكها لأسلحة نووية، كما وترفض التوقيع على معاهدة حظر الانتشار النووي والقبول بمراقبة دولية على محطة “ديمونة” في صحراء النقب.




telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *