الرئيسية / أخبار سوريا / ازدحام شديد في معبر باب السلامة وأبنية خالية في الريحانية!

ازدحام شديد في معبر باب السلامة وأبنية خالية في الريحانية!

ازدحام شديد في معبر باب السلامة وأبنية خالية في الريحانية!ازدحام شديد في معبر باب السلامة وأبنية خالية في الريحانية!

الاتحاد برس:

ما زال آلاف السوريين ينتظرون في قارعة الطريق بمعبر باب السلامة الحدودي بين الأراضي السورية والتركية من أجل السماح لهم بالعبور لقضاء عطلة العيد في وطنهم، وذلك بعد فتح المعبر أمام المسافرين لأول مرة منذ أكثر من عام.




ويطول انتظار هؤلاء مع الإجراءات المشددة التي تتخذها السلطات التركية بما في ذلك قلة عدد الساعات التي يتم خلالها السماح بعبور المسافرين، حيث افتتح المعبر أمس الساعة الحادية عشر وأغلق الساعة الثانية بعد الظهر، وتسبب الازدحام الشديد باندلاع مشاجرات بين الزائرين والجندرما استخدم فيها عناصر الجندرما العصي ما أدى لسقوط مصابين بينهم طفل وامرأتين وأحد المصابين حالته خطرة.

ولم تتوقف الإجراءات عند ذلك، إذ عمد عناصر الجندرما إلى مصادرة هواتف الأشخاص الذين صوروا مشاهد المشاجرة تلك، إضافة إلى توقيف عدد من الأشخاص الذين تم تصويرهم بواسطة كاميرات المراقبة أثناء سرقة المسافرين الآخرين وتم تخييرهم بين العودة بشكل دائم إلى الأراضي السورية أو الخضوع لمحاكمة في تركيا.

من جانب آخر، شهدت المدن والبلدات الحدودية التركية عودة كثيفة للسوريين المقيمين هناك لقضاء عطلة العيد، وتسبب ذلك بشغور أبنية كاملة في مدينة الريحانية بولاية هاتاي جنوب تركيا، وأشار بعض العائدين أن “عودتهم لا رجعة فيها وليست لقضاء عطلة العيد فقط”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *