الرئيسية / علوم و تكنولوجيا / هجمات إلكترونية تستهدف أوربا وروسيا وتصل إلى أمريكا

هجمات إلكترونية تستهدف أوربا وروسيا وتصل إلى أمريكا

هجمات إلكترونية تستهدف أوربا وروسيا وتصل إلى أمريكا

الاتحاد برس:

أدى هجوم إلكتروني ضخم عبر فيروس من فصيلة “رانسوم وير” يطلق عليه “بيتيا”، العديد من الشركات الأوروبية إلى الإصابة بالشلل وتأثرت عشرات الشركات في أوكرانيا وروسيا بالهجوم المشابه لما حدث خلال الأسابيع الأخيرة الماضية و استهدفت أجهزة الكمبيوتر في أكثر من 150 بلداً.

إذ قال التكتل الدنماركي للشحن والطاقة “ميرسك” في بيان، إن “العديد من أنظمة تكنولوجيا المعلومات الخاصة به توقفت عن العمل بسبب الهجوم” ، كما أكدت شركة “دبليو.بي.بي” البريطانية للدعاية والإعلان، أنها “تعرضت أيضاً لهجوم إلكتروني اليوم”، لافتة إلى أن “أنظمة تكنولوجيا المعلومات في العديد من الشركات التابعة لها تأثرت بالهجوم الإلكتروني”.




ومن جانبه، قال مركز الأمن الإلكتروني الوطني البريطاني في بيان: “إننا ندرك وقوع حادث ينطوي على فيروس رانسوم وير عالمي ونراقب الوضع عن كثب” ، كما ذكرت تقارير أن “البنوك الأوكرانية وشركات الطاقة وحتى مطار بوريسبيل في كييف تأثر بهجوم “بيتيا”، بالإضافة إلى شركات روسنيفت وباشنيفت الروسية للنفط”.

وفي تطور جديد للهجمة ، قالت وسائل إعلام أن الهجوم المعلوماتي العالمي ينتقل إلى الولايات المتحدة و ضرب منذ ساعات شركة “ميرك” الأمريكية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *