الرئيسية / أخبار سوريا / جيش الإسلام يهاجم مقرات النصرة في القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية

جيش الإسلام يهاجم مقرات النصرة في القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية

جيش الإسلام يهاجم مقرات النصرة في القطاع الأوسط من الغوطة الشرقيةجيش الإسلام يهاجم مقرات النصرة في القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية

الاتحاد برس:

بعد هدوء نسبي دام لنحو شهر ونصف، عاد جيش الإسلام فجر اليوم الخميس 6 تموز/يوليو، لمهاجمة مقرات جبهة النصرة في الغوطة الشرقية، متهماً إياها بالتعرض لعناصره خلال مرورهم من مناطق سيطرتها.




وقال ناشطون في مجموعة “Syrian News Activists_SNA”، إن جيش الإسلام اقتحم بلدات (بيت سوى، ومديرة) في القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية، وسط معارك واشتباكات عنيفة بين الطرفين دون ورود معلومات إضافية حتى اللحظة.

وأجرى كل من فيلق الرحمن وجيش الإسلام يوم الأحد 3 حزيران/يونيو، عملية تبادل للأسرى الذين تم اعتقالهم من قبل الطرفين خلال الاقتتال الاخير الذي جرى في الغوطة الشرقية بين جيش الإسلام من جهة وبين فيلق الرحمن وهيئة تحرير الشام من جهة أخرى.

يذكر أن الفصائل العاملة في الغوطة الشرقية، تتصارع فيما بينها بهدف توسيع نطاق نفوذها على حساب بعضها البعض، حيث شهد الشهر الماضي، معارك عنيفة بين جيش الإسلام من جهة وبين فيلق الرحمن وجبهة النصرة من جهة أخرى، ما أسفر عن مقتل وجرح المئات من عناصر الفصائل المذكورة إضافة للمدنيين والعاملين في الكوادر الطبية والإغاثية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *