الرئيسية / الشرق الأوسط / إعلامي داعشي يقتل نحراً في كركوك وأحاديث عن ‹تصفيات داخلية›

إعلامي داعشي يقتل نحراً في كركوك وأحاديث عن ‹تصفيات داخلية›

إعلامي داعشي يقتل نحراً في كركوك وأحاديث عن ‹تصفيات داخلية›
الاتحاد برس:

عثر الأهالي في محافظة كركوك شمال العراق على أحد مصوري وكالة ‹أعماق› التابعة لتنظيم ‹داعش› جثة هامدة منحوراً في أرض زراعية قرب ناحية الرياض جنوبي المحافظة.

هذا المنحور ليس أول الإعلامي من التنظيم يقتل، فقد سبق أن فقد العديد منهم، في سورية والعراق وأماكن أخرى خاضعة لسيطرته، أشهرهم أحد مؤسسي وكالة ‹أعماق›، براء كادك المعرف باسم ريان مشعل إثر ضربة جوية نفذها التحالف بمدينة الميادين، نهاية الشهر الخامس من العام الجار.




العديد من مسلحي ‹داعش› أوكلت إليهم مهام إعلامية كمراسلين حربيين أو معدي إصدارات وغير ذلك من مصورين ومدراء الأذرع الإعلامية للتنظيم.
كما قتل العديد من مقاتليه في ظروف غامضة خلال الأشهر الماضية في بعض المناطق الخاضعة لسيطرته، إذ تردد أقاويل حول جماعات مناوئة لـ ‹داعش› نفذت عمليات انتقام، وهناك من يتحدث عن ‹تصفية داخلية› بين أقطابه.

تعتبر ‹أعماق› الوكالة ‹الرسمية› للتنظيم وأطلقت في الأعوام الأولى لظهوره على الأراضي السورية، وتعد المصدر الأول لأخبار التنظيم وتبث خطبه وتحريضه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *