الرئيسية / الشرق الأوسط / القيادة العراقية تستبعد خمسة فصائل من معركة استعادة تلعفر

القيادة العراقية تستبعد خمسة فصائل من معركة استعادة تلعفر

القيادة العراقية تستبعد خمسة فصائل من معركة استعادة تلعفر
الاتحاد برس:

قررت القيادة العسكرية المشرفة على خطة معركة ‹تحرير› تلعفر غرب الموصل شمالي العراق، استبعاد خمسة ألوية من المشاركة في العملية، غالبية عناصرها من أبناء المدينة نفسها.

إذ كشف قيادي تركماني في ميلشيا الحشد الشعبي أنه “تم استبعاد اللواء 92 التابع للفرقة 15 جيش عراقي، واللواءين التاسع والعاشر التابعين للفرقة 3 شرطة اتحادية، كما تم استبعاد أفواج طوارئ شرطة تلعفر، فضلًا عن استبعاد لواء الحسين ضمن هيئة الحشد الشعبي”. مشيراً إن “أغلبية عناصر هذه القوات المستبعدة من خوض هذه المعركة هم من أبناء تلعفر نفسها”.

كما أبدى النقيب موسى علي جولاق استغرابه لهذا القرار، مشيراً إلى أبناء تلعفر شاركوا بأغلب المعارك التي أسفرت عن ‹تحرير› مناطق الأنبار، وصلاح الدين، والموصل وغيرها، وتساءل عن الأسباب خلف ‹حرمانهم› من المشاركة بـ ‹تحرير› مناطقهم.



فيما لم تكشف الحكومة العراقية عن موعد بدء معركة استعادة تلعفر، لكن قادة أمريكيين قالوا عقب استعادة الموصل إن “القوات العراقية، المدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، ستبدأ معركة تلعفر بعد أن تأخذ القوات قسطًا من الراحة”.

الحكومة العراقية كانت أعلنت في 10 يوليو/ تموز الجاري، ‹تحرير› الموصل من تنظيم ‹داعش› بعد معارك استمرت عدة أشهر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *