الرئيسية / أخبار سوريا / عام البراميل: خمسة آلاف برميل متفجر ألقاها النظام عام 2017 على مناطق المعارضة

عام البراميل: خمسة آلاف برميل متفجر ألقاها النظام عام 2017 على مناطق المعارضة

عام البراميل: خمسة آلاف برميل متفجر ألقاها النظام عام 2017 على مناطق المعارضة 

الاتحاد برس: 

وثّق تقرير للشبكة السورية لحقوق الإنسان ما لا يقل عن 92 برميلاً متفجراً ألقتها مروحيات النظام على المناطق الآهلة بالمدنيين، خلال شهر آب/ أغسطس المنصرم.

حسب التقرير، كان لمحافظة حماة النصيب الأكبر من البراميل المتفجرة، تلتها محافظة ريف دمشق فحمص، في حين استعرض حصيلة البراميل المتفجرة منذ مطلع عام 2017 حيثُ بلغت الإحصائية ‹الموثقة› منها ما لا يقل عن 4568 برميلاً متفجراً.

بيّنَ التقرير أنه نظراً لكون البرميل المتفجر سلاحاً عشوائياً بامتياز، ذو أثر تدميري هائل، فإنّ أثره لا يتوقف فقط عند قتل الضحايا المدنيين، بل فيما يُحدثه أيضاً من تدمير وبالتالي تشريد وإرهاب لأهالي المنطقة المستهدفة، وإلقاء البرميل المتفجر من الطائرة بهذا الأسلوب البدائي الهمجي يرقى إلى جريمة حرب، فبالإمكان اعتبار كل برميل متفجر هو بمثابة جريمة حرب، وفق التقرير.



فيما أوصى التقرير مجلس الأمن أن يضمن التنفيذ ‹الجدي› للقرارات الصادرة عنه، والتي تحوّلت إلى “مجرد حبر على ورق”، على حد وصف الشبكة، وبالتالي “فقدَ كامل مصداقيته ومشروعية وجوده”، كما طالب بفرض حظر أسلحة على قوات النظام وملاحقة جميع من يقوم بعمليات تزويدها بالمال والسلاح، نظراً لخطر استخدام هذه الأسلحة في جرائم وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

عن شيخي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *