الرئيسية / أخبار سوريا / مثليون سوريون يتعرضون للضرب والسخرية في أمستردام

مثليون سوريون يتعرضون للضرب والسخرية في أمستردام

مثليون سوريون يتعرضون للضرب والسخرية في أمسترداممثليون سوريون يتعرضون للضرب والسخرية في أمستردام

الاتحاد برس :

تعرضت مجموعة من اللاجئين السوريين مثليي الجنس للمضايقة والتهديد والضرب، من قبل زوار أحد متاجر “زارا”، في العاصمة الهولندية أمستردام.

ونقل موقع “عكس السير” عن صحيفة “الخمين داخبلاد” الهولندية، قولها إنّ اللاجئ السوري طارق (24 عاماً) المقيم في امستردام منذ حوالي العام عبر عن اعتقاده بأنه كان سيمضي أمسية مسلية الخميس الفائت، مع أصدقائه، بالذهاب للتسوق من متجر زارا للألبسة بمنطقة نيوندايك، إلا أنه تم مضايقتهم من قبل أحد الأشخاص بشكل غير متوقع، عند صناديق الدفع في الطابق الأول.

فيما قال طارق إن الشخص الذي قام بمضايقتهم هو تركي أو مغربي الأصل في العشرينيات من عمره، وبدأ بتهديد ومضايقة المجموعة المؤلفة من 5 أشخاص عندما سمعهم يتحدثون باللغة العربية، مضيفاً أن الرجل قال لهم: “أنتم مسلمون سيئون تستحقون الموت لأنكم مثليون ومتحولون جنسياً”، وأنه قد صاح عدة مرات في المتجر بصوت عال “الله أكبر”.

في حين قال احد المثليين والذي لم يفصح عن اسمه ، إنه تلقى صفعة قوية على وجهه.

إلى ذلك سيطر اثنان من موظفي الأمن في المتجر على الوضع، وأنزلوا الجميع للأسفل لإخراجهم من المتجر، وصرخ المعتدي بوجه أحد المتحولين جنسياً بالمجموعة وقال إنه كافر ويجب أن يقتل، كما قام بتمزيق فستان متحول آخر ، حيث أوضح طارق أن الوضع كان سيئاً للغاية، خصوصاً عندما عجز موظفو الأمن عن تقديم المساعدة، وقال: “لم يفعلوا شيء لمساعدتنا وضحكوا علينا، حاول الرجل أن يعتدي علينا عدة مرات وبصق على وجهنا، ولم يفعل أحد أي شيء”.

من جانبها، قالت أنيمي مينغا، المتحدثة من شركة إنديتكس، وهي الشركة الإسبانية الأم لشركة زارا: “حصل فعلاً مشكلة في المتجر لكنني لا أستطيع قول أي شيء عن ذلك”،حيث لا يسمح للموظفين بالادلاء باي تصريحات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *