الرئيسية / أخبار سوريا / القصف الروسي يتجدد على إدلب ويوقع أربعة قتلى

القصف الروسي يتجدد على إدلب ويوقع أربعة قتلى

القصف الروسي يتجدد على إدلب ويوقع أربعة قتلىالقصف الروسي يتجدد على إدلب ويوقع أربعة قتلى

الاتحاد برس:

قتل أربعة مدنيين، وأصيب آخرون بجروح، الجمعة، إثر قصف جوي روسي على مدن وبلدات إدلب، على الرغم من إعلان الرئيسين التركي والروسي أنهما اتفقا على تكثيف الجهود لتفعيل اتفاقية خفض التوتر بإدلب.

إذ استهدف الطيران الروسي بالقنابل العنقودية بلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي، ما تسبب بمقتل ثلاثة مدنيين وجرح أكثر من عشرة آخرين، كذلك قتلت سيدة وأصيب عدد من المدنيين بجروح، بقصف مماثل استهدف منازل المدنيين في بلدة كفرجالس بريف إدلب الشمالي الغربي.

فيما عملت فرق الدفاع المدني والإنقاذ بشكل مباشر على إسعاف المصابين وانتشال الجثث، وتفقدوا الأماكن المستهدفة خوفاً من مخلفات باقية لم تنفجر ممكن أن تودي بحياة مدنيين.

كذلك أصدرت المكاتب والجهات ‹الشرعية› في محافظتي حلب إدلب، قراراً يقضي بتعليق إقامة صلاة الجمعة اليوم، في المساجد ببعض المدن والقرى منها دركوش، جسر الشغور، بداما وزرزور خوفاً من الاستهداف المتعمد من طيران النظام وروسيا.

هذا وقصف الطيران ذاته بعشرات الصواريخ المحملة بمئات القنابل العنقودية كلا من الهبيط، أطراف مدينة معرة النعمان، حيش، البارة، البشيرية، جسر الشغور، بلدة كفرجالس وكفرروحين وأطراف ترمانين، ما تسبب بوقوع العديد من الجرحى، إضافة إلى أضرار مادية في الممتلكات الخاصة والعامة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *