الرئيسية / أخبار سوريا / اعترافات مثيرة لقاتل الناشطة عروبة بركات وابنتها.. وعود وخلافات.. تعرف عليها

اعترافات مثيرة لقاتل الناشطة عروبة بركات وابنتها.. وعود وخلافات.. تعرف عليها

اعترافات مثيرة لقاتل الناشطة عروبة بركات وابنتها.. وعود وخلافات.. تعرف عليهااعترافات مثيرة لقاتل الناشطة عروبة بركات وابنتها.. وعود وخلافات.. تعرف عليها

الاتحاد برس:

اعترف المشتبه به بقتل الناشطة السورية عروبة بركات وابنتها حلا في إسطنبول، أمام القضاء التركي، بارتكابه الجريمة موضحاً دوافعه التي بدت مادية.

إذ اقال قريب المغدورتين الموقوف أمام قاضي محكمة الصلح والجزاء المناوبة في إسطنبول، الجمعة: “أنا من قتل عروبة وحلا بركات، أعترف بذلك، وكلاهما أقربائي، وعروبة تكون ابنة عم أبي”.

وأشار إلى أنه عندما كان في سورية قرر الهروب من التجنيد الاجباري في صفوف قوات النظام، وأنه في هذه الأثناء بعثت له عروبة خبراً أنه يمكنه القدوم إليها إذ جاء إلى تركيا وهو ما فعله بالضبط. وأضاف: “عروبة لم تعطني الراتب الذي وعدتني به، رغم قيامها بتشغيلي لديها، وأنا أحد أقاربها”.

كما شرح المتهم وقائع يوم الحادثة وقال إنه بعد تركه العمل مع عروبة، دعته إليها لتعطيه مالاً إلا أنها امتنعت بحجة دفعه لشخص آخر مضيفاً “لذا غضبت وبدأت بالصراخ بوجهها، فصفعتني فقمت أنا بدفعها”.

وأكمل قائلا: “وقبل الخروج من المنزل، أحضرت عروبة سكينا ووجهته نحوي، إلا أنني أخذت السكين منها، وقتلتها عندما بدأت هي بالصراخ علي، لتأتي ابنتها حلا التي كانت في الحمام آنذاك، وتبدأ بالصراخ عندما رأت أمها غارقة بالدماء، فطلبت منها السكوت لكنها لم تنصت إلي، فقمت بقتلها هي أيضا، وتركت السكين في المطبخ وعدت إلى بورصة”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *