الرئيسية / أخبار سوريا / تنظيم داعش يتبنى الهجمات الانتحارية في دمشق والنظام يؤكد سقوط قتلى

تنظيم داعش يتبنى الهجمات الانتحارية في دمشق والنظام يؤكد سقوط قتلى

تنظيم داعش يتبنى الهجمات الانتحارية في دمشق والنظام يؤكد سقوط قتلىتنظيم داعش يتبنى الهجمات الانتحارية في دمشق والنظام يؤكد سقوط قتلى

الاتحاد برس:

تبنى تنظيم ‹داعش› التفجير الذي استهدف قيادة الشرطة في شارع خالد بن الوليد وسط العاصمة دمشق، وفق ما أعلنته وكالة ‹أعماق›.

إذ قالت الوكالة، الأربعاء، أن “هجومًا انغماساياً” لمقاتلي التنظيم استهدف مبنى قيادة الشرطة وسط دمشق، دون أن تكشف تفاصيل أخرى.

فيما قالت وكالة الأنباء الرسمية للنظام (سانا) إنه بلغ عدد قتلى التفجير اثنين أحدهما صف ضابط، إلى جانب ثلاثة جرحى، وذلك كحصيلة أولية قابلة للارتفاع، إلا أن تفجيراً آخر وقع بعد ذلك بدقائق؟

وزارة الداخلية في حكومة النظام السوري قالت إن “إرهابيين حاولا اقتحام قيادة الشرطة، فقام الحرس بالاشتباك معهما، ما اضطرهما لتفجير نفسيهما قبل الدخول إلى قيادة الشرطة وتحقيق أهدافهما”. وأضافت أن “إرهابي ثالث فجر نفسه بحزام ناسف على مدخل سوق البالة بمحيط شارع خالد بن الوليد”.

يأتي التفجير بعد أسبوع من استهداف مماثل لقيادة الشرطة في حي الميدان، والذي تبناه تنظيم ‹داعش› أيضاً، وسقط إثره 15 شخصًا بينهم عناصر أمنية.

كما تبنى التنظيم في وقت سابق تفجيرات نفذها في السيدة زينب جنوب دمشق، وأخرى داخلها، أبرزها التي طالت قصر العدل في شارع النصر ومطعمًا في منطقة الربوة، وزاد عدد قتلى التفجيرين عن 50 شخصًا، آذار الماضي، وفق الأرقام الرسمية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *