الرئيسية / أخبار سوريا / النظام ينعي العميد وليد أباظة أحد القياديين في مخابراته

النظام ينعي العميد وليد أباظة أحد القياديين في مخابراته

النظام ينعي العميد وليد أباظة أحد القياديين في مخابراتهالنظام ينعي العميد وليد أباظة أحد القياديين في مخابراته
الاتحاد برس:
نعى سفير النظام السابق في الأردن، بهجت سليمان، اليوم السبت، العميد وليد أباظة أحد أبرز رجال مخابرات النظام، عن عمر ناهز الـ 68 إثر مرض عضال، قائلًا “ترجل الفارس المحارب الجنرال وليد أباظة”.

يعرف عن أباظة أنه أحد رجالات مخابرات الأسد الأب خاصة في فترة أحداث مدينة حماة في ثمانينات القرن الماضي، إذ كان يرأس فرع الأمن السياسي في المدينة بين عامي 1978 حتى بداية التسعينات، ليتسلم بعدها مناصب مختلفة بين الأمن وفرع حزب البعث، أهمها نائب مدير شعبة الأمن السياسي الذي كان يشغله آنذاك، غازي كنعان، وكان ‹شاهداً› على حادثة ‹انتحار› كنعان بحسب الرواية الرسمية، عندما كان مدير مكتبه في 2005.

فيما كان أباظة تقاعد قبل اندلاع ‹الثورة› السورية في 2011، لكن النظام أعاده للاستفادة من خبرته وشكل مليشيات رديفة ساندت قوات النظام في معاركها ضد فصائل المعارضة، وقد قتل ولده أنزور أباظة في 2012 في معارك ضد فصائل المعارضة في وادي بردى بريف دمشق، فيما تشغل زوجته، جانسيت قازان، مقعداً في مجلس الشعب.

كما يرأس ابنه خالد حاليًا ‹أمينًا› لحزب البعث في القنيطرة، إضافة إلى قائد ‹الدفاع الوطني› في المدينة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *