الرئيسية / الشرق الأوسط / بولا يعقوبيان إلى الرياض لإجراء لقاء متلفز مع الحريري

بولا يعقوبيان إلى الرياض لإجراء لقاء متلفز مع الحريري

بولا يعقوبيان إلى الرياض لإجراء لقاء متلفز مع الحريري 
الاتحاد برس:
من المترقب أن يطل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري في لقاء تلفزيوني، سيجريه الإعلامية بولا يعقوبيان غالباً، وسط أنباء عن منع فريق من ‹قناة المستقبل›، مرافقة يعقوبيان.

الإعلامية أوضحت أنها كانت في رحلة خاصة إلى أبو ظبي وهناك وجدت أن الرئيس الحريري كان قد اتصل بها، وما كان منها إلا أن تعيد الاتصال به، لتتفاجأ بأنه يخبرها أن بإمكانها أن تجري مقابلة تلفزيونية معه نزولاً عن رغبة سابقة وإصرار سابقين من يعقوبيان.

أردفت يعقوبيان التي تزمع الذهاب إلى السعودية، الأحد، “سأجري مع الرئيس مقابلة خاصة عبر تلفزيون المستقبل، يبدو أنّ الشاشات جميعها ستنقلها، ولا أؤكد بعد إن كانت ستُبثّ الليلة أم لا، لكنّني متوجّهة إلى الرياض اليوم مع فريق البرنامج بغرض إجرائها”.

إلا أن بعض الأنباء وردت عن منع فريق القناة من مرافقة يعقوبيان إلى السعودية، فما كان منها إلا أن أوضحت في ‹تغريدة› عبر ‹توتير›، فكتبت بأنها لم تسمع الخبر إلا من الاعلام”، لكنها أوضحت أن” ضيق الوقت” يمنع فريق بيروت من التجهيز والسفر، وأنه “سيتم الاستعانة بفريق من السعودية وهذا طبيعي نظراً لضيق الوقت”.




من جانبه، أوضح المدير التنفيذي للأخبار والبرامج السياسية في تلفزيون ‹المستقبل› نديم قطيش أنّ فريق عمل التلفزيون لن يرافق يعقوبيان إلى الرياض لإجراء مقابلة مع الرئيس سعد الحريري، وذلك “لأسباب لوجستية”.

وأضاف قطيش أن المقابلة تقررت ليلاً “فكيف يمكن الحصول على تأشيرة للفريق لدخول السعودية؟”، واصفاً المشهد بـ”كركبة عالفاضي”، نظراً إلى أنّ التلفزيون طلب من وزارة الإعلام السعودية تزويده بجهاز بثّ مباشر، فكان من الأسهل الحصول على كاميرات ومصوّرين من المملكة في آن واحد”، نافياً أن يكون الأمر متعلقاً بـ “أسباب سياسية”، مشيراً إلى أنّ الحلقة “يُفترض أن تكون مباشرة” من دون أن يحسم موعد عرضها سواء أكان الليلة أم في توقيت لاحق.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *