الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العرب / لأول مرة منذ أكثر من ربع قرن.. بطريرك الكنيسة المارونية يلتقي العاهل السعودي في الرياض

لأول مرة منذ أكثر من ربع قرن.. بطريرك الكنيسة المارونية يلتقي العاهل السعودي في الرياض

لأول مرة منذ أكثر من ربع قرن.. بطريرك الكنيسة المارونية يلتقي العاهل السعودي في الرياض

الاتحاد برس:

وصل بطريرك الكنيسة الكاثوليكية المارونية مار بشارة بطرس الراعي أمس الاثنين 13 تشرين الثاني/نوفمبر إلى العاصمة السعودية الرياض وكان في استقباله وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان، وظهر اليوم الثلاثاء 14 تشرين الثاني/نوفمبر التقى الراعي العاهل السعودي في مكتبه بقصر اليمامة في العاصمة الرياض، وتعد هذه الزيارة الأولى من نوعها لبطريرك الكنيسة المارونية منذ العام 1975 إلى المملكة.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية (واس) أن البطريرك ناقش مع الملك سلمان «أهمية دور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح، ونبذ العنف والتطرف والإرهاب، وتحقيق الأمن والسلام لشعوب المنطقة والعالم»، وحضر اللقاء وزير الداخلية السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود ووزير الخارجية عادل الجبير إضافة للوزير ثامر السبهان.

كما التقى البطريرك الماروني ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان واستعرض الجانبان في لقائهما «استعرض العلاقات الأخوية بين المملكة ولبنان، وبحث عدداً من الموضوعات المتعلقة بدور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح ونبذ العنف والتطرف بما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم»، وحسب ما نشرت هيئة الإذاعة البريطانية فإن البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي يعتبر ثاني بطريرك مسيحي يزور المملكة العربية السعودية من العام 1975.

كذلك التقى الراعي رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري في مقر إقامته بالعاصمة السعودية الرياض، ونشرت صور من اللقاء على مواقع التواصل الاجتماعي دون الإشارة إلى الحديث الذي دار بين الجانبين، وبعد اللقاء قال الحريري في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر: «يا جماعة انا بألف خير وان شاء الله أنا راجع هل يومين خلينا نروق» وذلك رداً على الشكوك التي أثيرت حول قرار استقالته والتي فنّدها في مقابلة تلفزيونية بثت على الهواء مباشرة مساء الأحد الماضي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *