الرئيسية / أخبار سوريا / حكومة إنقاذ النصرة تقرر ضم كافة المنشآت والمؤسسات في مناطقها لسيطرتها

حكومة إنقاذ النصرة تقرر ضم كافة المنشآت والمؤسسات في مناطقها لسيطرتها

حكومة إنقاذ النصرة تقرر ضم كافة المنشآت والمؤسسات في مناطقها لسيطرتهاحكومة إنقاذ النصرة تقرر ضم كافة المنشآت والمؤسسات في مناطقها لسيطرتها

الاتحاد برس:

اعتبرت جبهة النصرة ومن خلفها (حكومة الإنقاذ) أن جميع المنشآت العامة من مستشفيات ومدارس ومباني خدمية مملوكة لها ما دامت هي السلطة الحاكمة في الشمال السوري.

وبحسب مصادر محلية فإن النصرة بصدد إعلان القرار خلال الأيام المقبلة، وذلك بهدف إنهاء أي دور مهما كان بسيطا للحكومة المؤقتة التي ما زالت تحافظ على بعض المجالس المحلية في الشمال السوري، إضافة للتحكم في إصدار القرارات وخاصة الخدمية منها وإنفاذها دون أية عوائق.

إلى ذلك تجري التحضيرات للإعلان عن مجلس محلي جديد لمدينة أريحا مع حل كافة اللجان الخدمية المتواجدة في المدينة وبخاصة (الكهرباء)، وذلك إثر رفض مديرية الكهرباء بأريحا جباية الرسوم والضرائب من السكان رغم ضغط النصرة، وقد أعلن المجلس المحلي في أريحا رفضه اي قرار يقضي بحله مشيرا إلى أن لن يسلم أي مبنى خدمي لأي مجلس يتم تشكيله.

وفرضت الإدارة المدنية التابعة للنصرة مبلغ 1500 ل.س على كل بيت في أريحا مقابل الخدمات وقد سعت بشتى الوسائل لجمع هذه الضرائب عن طريق ربطها بخدمة الكهرباء إضافة لتخصيص دوريات من القوة الأمنية مهمتها ملاحقة المواطنين الذين رفضوا دفع الضرائب، وقد قابل قرارات النصرة رفض من قبل مدير وحدة المياه وامتنع عن تنفيذ قرار جمع الضرائب من السكان، لترد الإدارة المدنية بقطع خط توتر المسطومة المغذي لأريحا كعقاب لرفضه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *