الرئيسية / أخبار سوريا / مجهولون يقتلون طفلة بعد اغتصابها في دركوش بريف إدلب

مجهولون يقتلون طفلة بعد اغتصابها في دركوش بريف إدلب

مجهولون يقتلون طفلة بعد اغتصابها في دركوش بريف إدلبمجهولون يقتلون طفلة بعد اغتصابها في دركوش بريف إدلب

الاتحاد برس:

كشفت مصادر محلية في مدينة “دركوش” الواقعة بريف جسر الشغور غربي إدلب، عن قيام مجهولين قبل أيام باختطاف طفلة والاعتداء عليها “جنسياً” ثم قتلها خنقاً ورميها على أطراف البلدة.

وفي التفاصيل فإن الطفلة “شمس عبجي” البالغة من العمر 10 سنوات كانت في طريفها إلى منزل جديتها الكائن في البلدة ذاتها، وفي الطريق قام مجهولون باختطافها واقتيادها إلى أحد الاحراش القريبة من نهر العاصي، حيث أقدموا على اغتصابها بالتناوب ومن ثم قتلها خنقاً ورمي جثتها على ضفة النهر.

وذكرت مصادر طبية أن ذوي الطفلة قاموا بنقلها بعد العثور عليها إلى مشفى الرحمة بدركوش ومنها إلى مشفى القنية بريف جسر الشغور، مشيرة إلى أن سبب الوفاة ناجم عن فقدان التنفس نتيجة الضغط على الجزء الأمامي من العنق.

وكانت الطفلة “شمس رامي عبجي” قد فُقدت بتاريخ 13 كانون الأول من داخل مدينة دركوش على طريق “جب البازار” أثناء توجهها إلى منزلها قادمة من بيت جدها قرابة الساعة الرابعة مساءً.

وأثارت الحادثة مشاعر الغضب والحزن لدى أهالي مدينة دركوش، مطالبين القائمين على أمن المدينة بالبحث عن الجناة الذين لم يتم القبض عليهم أو معرفتهم حتى الآن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *