الرئيسية / أخبار سوريا / عندما استخدم النظام سلاح الفوتوشوب في معركة ادارة المركبات

عندما استخدم النظام سلاح الفوتوشوب في معركة ادارة المركبات

عندما استخدم النظام سلاح الفوتوشوب في معركة ادارة المركبات

الاتحاد برس: 
بعد الخسائر التي منيت بها قوات النظام في معارك إدارة المركبات وعجزها عن تحقيق تقدم أو فك الحصار عن قواتها المحاصرة هناك، نشر حساب وسام الطير مدير صفحة ‹دمشق الآن› الإخبارية الموالية للنظام، صورة ‹مفبركة› لمنطقة حرستا في غوطة دمشق الشرقية

الصورة تظهر علمان للنظام غير موجدان على الأرض، تمت إضافتهما بواسطة برنامج تعديل الرسوميات ‹الفوتوشوب›، بغية “خداع متابعيه ورفع معنوياتهم، بكذبة وصول قوات النظام إلى هذه الأبنية”، القريبة من منطقة إدارة المركبات في حرستا، على حد تعبير منتقدين.

إلا أنه فاتت “الطير” بعض الهفوات التي جعلت عملية التعديل الرقمي فاضحة، فالرايات في الصورة بلون فاقع لا يتناسب مع لون ودقة الصورة، كما إن إحداها ترفرف بسبب الرياح باتجاه اليمين، فيما تظهر الراية الأُخرى ترفرف إلى جهة اليسار المعاكسة.

حجم التعليقات التي انهالت على الصورة مكذبة فيها “الطير” دفعته إلى الاعتراف بالتعديل مبرراً ذلك بحجة شرح الحدث “بدقة”، حيث قال “الطير” أنه فعل ذلك لتبيان المناطق التي وصلتها قوات النظام بدقة أكبر.

كانت صفحات تتبع لميليشيات النظام نشرت أخبارا كاذبة، خلال الساعات الماضية، عن تمكن قواتها من ‹فك› الحصار عن إدارة المركبات العسكرية فيما نفت صفحات موالية أخرى الخبر ذاته.

فيما جلبت قوات النظام مجموعات مقاتلة من ميليشيا درع العاصمة التابعة لمكتب أمن الفرقة الرابعة في مدينة معضمية الشام إلى مدينة حرستا لمؤازرة عناصر النظام في العمليات العسكرية الجارية بمحيط إدارة المركبات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *