الرئيسية / الخليج العربي / الاستخبارات السويسرية تكشف معلومات جديدة حول دعم قطر للإرهاب

الاستخبارات السويسرية تكشف معلومات جديدة حول دعم قطر للإرهاب

 جديدة حول

الاستخبارات السويسرية تكشف معلومات  جديدة حول <دعم قطر للإرهاب

الاتحاد برس:

كشفت صحفية “لو تومب” السويسرية معلومات استخباراتية سرية جديدة حول دعم قطر للتنظيمات الإرهابية، إذ تحدثت عن تحقيقات استخباراتية تم فتحها حول علاقات مشبوهة للعائلة المالكة القطرية بدء من حاكم البلاد تميم بن حمد آل ثاني، مع شخصيات داعمة للإرهاب.

وأكّدت الصحيفة السويسرية، أنّ التحقيقات شملت تتبع اتصالات وصلات قطرية مع شخصيات ليبية منفية في سويسرا ومنظمات مجتمع مدني في جنيف وقطر، مشيرةً إلى أنّ أجهزة الاستخبارات تمكنت من تجنيد شخصية سعودية مقربة من العائلة الحاكمة، التي أرسلت لها معلومات عن تلك الشخصيات المرتبطة بقطر.

وقالت “لو تومب” إنه خلال الأشهر الأخيرة، تم تقديم معلومات خطيرة من شخص تابع لعائلة عبيد الغنية والمؤثرة في المملكة، إذ أجرت الاستخبارات السويسرية عدة مقابلات واجتماعات سرية مع أحد أفراد عائلة عبيد، وهو طارق عبيد في سويسرا والتي كان يتابعها بشكل مباشر، مدير الاستخبارات السويسري الحالي، بول زينيكر.

فقد تمكن عبيد من تقديم “معلومات سرية” عن قائمة الإسلاميين، التي وضعتهم السعودية على قائمة سرية للداعمين للإرهاب، حيث تضمنت 3 أسماء كبرى، وجدت الاستخبارات السويسرية ورائهم مفاجآت مدوية، وهم: عبد الرحمن النعيمي، مؤسس منظمة “الكرامة” ومقرها جنيف، المتخصصة في الدفاع عن حقوق الإنسان في الوطن العربي.

أما الاسم الثاني، علي السويدي، رئيس المجلس الإسلامي العالمي “مساع”، منظمة إسلامية مقرها مدينة “برن” السويسرية، والاسم الثالث، نيكولا بلانشو، سلفي وداعية شهير، مسؤول عن “المجلس المركزي الإسلامي السويسري”، الذي وجهت له اتهامات عديدة بنشر التطرف والإرهاب.

وأوضحت أن الشخصيات الثلاث ومنظماتهم كانوا يدعمون التنظيمات الإرهابية بصورة سرية عن طريق باب “المساعدات الإنسانية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *