الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / الاتحاد الأوربي يلوح بورقة حقوق الإنسان أمام رغبة تركيا في الانضمام إليه

الاتحاد الأوربي يلوح بورقة حقوق الإنسان أمام رغبة تركيا في الانضمام إليه

الاتحاد الأوربي يلوح بورقة حقوق الإنسان أمام رغبة تركيا في الانضمام إليهالاتحاد الأوربي يلوح بورقة حقوق الإنسان أمام رغبة تركيا في الانضمام إليه

الاتحاد برس:

لوحت دول الاتحاد الأوربي بورقة حقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب في وجه الدولة التركية التي لم تكل عن ترديد تصريحات عن ‹ضرورة› انضمامها للاتحاد الأوربي.

إذ تتسع الهوة بين أنقرة والاتحاد الأوروبي، مع استمرار السلطات التركية في شن سلسلة الاعتقالات والمحاكمات بعد محاولة الانقلاب الفاشلة، واستمرار أنقرة في التضييق على النشطاء والمعارضين وإصدارها أحكام ‹قاسية› بحق المعارضين.

وقال وزير الخارجية البلجيكي، ديدييه ريند، إن الاتحاد الأوروبي لن يخفف من شروط السفر للمواطنين الأتراك ما لم تعدل أنقرة قوانين مكافحة الإرهاب.

كما أعرب نواب أوروبيون مؤخرا عن قلقهم إزاء ‹تدهور› سيادة القانون وحقوق الإنسان وحرية الإعلام ومكافحة الفساد بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا، وأدانوا تصريحات الرئيس التركي بشأن إعادة فرض عقوبة الإعدام خلافا لمعايير الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

في الوقت ذاته ذكر نشطاء أن أنقرة تستخدم سلاح حبس الصحفيين لـ”مساومة الدول”، بدليل إصدار محكمة تركية أحكاما بالسجن المؤبد وهي عقوبة بديلة لعقوبة الإعدام في تركيا في حق 6 صحفيين بعد إدانتهم بالتورط في محاولة الانقلاب الفاشلة، ما أثار انتقادات واسعة بين المدافعين عن حرية الصحافة وحقوق الإنسان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *