الرئيسية / أخبار سوريا / حماة: “شبيح” يقتل قاضياً ويخطف زوجته وأطفاله

حماة: “شبيح” يقتل قاضياً ويخطف زوجته وأطفاله

حماة: "شبيح" يقتل قاضياً ويخطف زوجته وأطفالهحماة: “شبيح” يقتل قاضياً ويخطف زوجته وأطفاله

الاتحاد برس:

منذ إطلاق يدها في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري، يستمر مشهد الانفلات الأمني الذي تقوم به ميليشيات النظام السوري (الاجنبية والمحلية)، بعد سيطرة تلك الميليشيات على كافة مفاصل الحياة في المدن التي تتواجد بها ليصل الأمر إلى الهيمنة على القضاء.

جريمة ليست نادرة إلا أنها تحدث للمرة الأولى، أقدم عنصر في ميليشيا الدفاع الوطني “شبيح” قبل أيام على قتل “قاض شرعي” واختطاف زوجته وأطفاله بمساندة من بعض عناصره بعد إجباره على دفع (مهر) فتاة بموجب حكم صادر عن المحكمة الشرعية في حماة.

وفقاً لما تداولته مصادر محلية، فإن الشبيح “رمضان خطّاب” المنحدر من “محردة” بريف حماة، أقدم على قتل القاضي “محمود الأزور” بعد اقتحام منزله بمدينة حماة وإطلاق النار عليه بمساندة من بعض عناصر الدفاع الوطني في المنطقة، مشيرة إلى أن الأخيرين لم يكتفوا بالقتل بل اختطفوا زوجة القاضي وأطفاله واقتادوهم لجهة مجهولة الامر الذي دفع بعض الجوار لإبلاغ عناصر الأمن في المنطقة.

وأضافت: “بعد البحث عن الفاعلين والتحقق من هويتهم بدأت المفاوضات لإعادة الزوجة والأطفال، وبعد أكثر من يوم ونصف من التواصل وافق “خطّاب” على إعادة المختطفين مقابل تبرئته نهائياً وعدم مقاضاته على جريمة القتل، وقد تدخل ضباط نافذين في النظام في الحادثة كـ “واسطة” وأجبروا ذوي القتيل على توقيع تعهد بعدم المطالبة بمحاسبة قاتل ابنهم، إضافة لإسقاطهم (الحق العام) عنه.

يذكر أن جرائم “الشبيحة” باتت تهدد عناصر الأمن أنفسهم، حيث أقدمت مجموعات من ميليشيا “صقور الصحراء” التي يقودها المدعو “أيمن جابر” العام الماضي، على محاصرة مقر قيادة شرطة محافظة اللاذقية والاشتباك مع عناصره وحرق سيارات للقيادة وسرقة بعضها و (على عينك يا تاجر).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *