الرئيسية / منوعات / فتاة عراقية تظهر عارية في برنامج تلفزيوني لمدة 21 يوما !!

فتاة عراقية تظهر عارية في برنامج تلفزيوني لمدة 21 يوما !!

فتاة عراقية تظهر عارية في برنامج تلفزيوني لمدة 21 يوما !!
Image source: social media (Facebook/Amal Jazmine Alyassiri)

فتاة عراقية تظهر عارية في برنامج تلفزيوني لمدة 21 يوما !!

الاتحاد برس:

خرجت الفتاة العراقية المسلمة “أمل الياسري” عن المألوف وقامت بتصرف مثير للجدل وغريب جدا، وذلك بالمشاركة في أحد البرامج الجريئة خاص بالعراة فقط، تحت مسمى Naked And Afraid للبقاء على قيد الحياة مع مشترك آخر ضمن منطقة معزولة، هذا الأمر جعل عائلة الفتاة والتي تعيش في الولايات المتحدة الأمريكية بمقاطعتها نهائيا والامتناع عن الحديث معها وإبعادها من العائلة بعد تصرفها هذا.

ولكي نضع القارئ في الصورة، تدور فكرة هذا البرنامج الجريء حول قضاء مشتركان (إمرأة ورجل) في الطبيعة مدة 21 يوما وهما عراة بشكل تام، وهذا من أجل مواجهة كل المصاعب للبقاء حيا، حيث سيتم عرض البرنامج ابتداء من 11 مارس / آذار الحالي على قناة Discovery Channel الأمريكية، إذ شرعت الفتاة العراقية “أمل” بالترويج للبرنامج عبر حسابها الرسمي في شبكة “تويتر”.

وقالت “أمل الياسيري” وهي أم لثلاثة ابناء وتعيش في ولاية “أيوا” الأمريكية أن عائلتها قاطعتها تماما بعد علمهم بمشاركتها في البرنامج، كما أكدت أن مشاركتها في البرنامج كانت من أجل نشر صورة للعالم عن مدى قوة المرأة المسلمة وقدرتها على تحمل الصعاب ومواجهة أي شيء، وليس فقط البقاء في المنزل وتغطية أنفسهم، إلا أن ما ستقوم به “أمل” مخالف تماما للعادات الإسلامية ولا تمت بأي صلة لها.

هذا وقامت مجلة People الأمريكية بنشر بعض المعلومات عن الحلقة الأولى من البرنامج، بهدف الترويج لها والتحضير لتحقيق نسبة مشاهدات قياسية، حيث ذكرت المجلة أن “أمل” وشريكها قد واجها العديد من الصعوبات في يومهم الأول في الطبيعة، من خلال مواجهة الدببة الجائعة وأيضا الهروب من اعصار قوي ضرب المنطقة، وكل هذه المعاناة اخترتها الفتاة العراقية عن قناعة وفي وعيها، مؤكدة أنها تريد أن تنهض كل يوم وتبدأ صراع البحث عن الطعام والماء والبقاء عل قيد الحياة للشعور بالقوة والتمرس على تحمل الصعاب مستقبلا.

وكانت “أمل الياسري” صاحبة الـ34 سنة، قد حلت بالولايات المتحدة الأمريكية كلاجئة في سن العاشرة فقط، حيث مرت بظروف صعبة بعد وفاة أقرب أفراد عائلتها الذين كانوا ضمن الجيش المعارض للرئيس صدام حسين، كما قالت ايضا أنها عانت الكثير طيلة سنوات من أجل البقاء على قيد الحياة، ولهذا فإن هذا قام بالتأثير عليها بشكل إيجابي وجعلها أكثر تمرسا في النجاة وهو ما دفعها للمشاركة في البرنامج المثير للجدل.

2 تعليقان

  1. اتمنىً ان احد يثبت انها عراقيه لكن للأسف لايوجد دليل واحد على انها عراقيه ومن خلال تصفحي لصفحتها على الفيسبوك لم اجد دليل واحد على انها عراقيه مجرد وجدت امراه كبيره في السن تتحدث اللهجة الفلسطينيه وهناك ايضا رجل يتحدث بنفس اللهجة. كل صورها لا تدل على انها من العراق هي وأختها والمصادفة الغريبه لا يوجد لديهما أصدقاء هي تدعي ان كل أفراد عائلتها قتلهم صدام ولم تذكر من اي محافظه عراقيه ولا اين قتلهم صدام

  2. هاي عوائل مخيم رفحاء وفسدة الدين حكام العراق الجديد.
    يسرقون العراق بإسم الدين وعوائلهم تصور افلام دعارة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *