الرئيسية / أخبار سوريا / تركيا تستهدف المتواجدين في شمال سوريا من خلال تطبيقات تجسس عبر الإنترنت

تركيا تستهدف المتواجدين في شمال سوريا من خلال تطبيقات تجسس عبر الإنترنت

تركيا تستهدف المتواجدين في شمال سوريا من خلال تطبيقات تجسس عبر الإنترنتتركيا تستهدف المتواجدين في شمال سوريا من خلال تطبيقات تجسس عبر الإنترنت

الاتحاد برس:

نشر معهد “Citizen Lab” التابع لجامعة “تورنتو” الكندية بحثاً موسعاً ، اليوم السبت، ذكر فيه أن الحكومة التركية تقوم باستهداف مستخدمي الإنترنت التركي من السوريين المتواجدين في مناطق شمال سوريا، ومن ضمنها عفرين والقامشلي وإدلب وذلك في الفترة ما بين شهر 12 لعام 2017، وشهر 2 للعام الجاري 2018.

وشرح تقرير المعهد الذي حمل اسم “BAD TRAFFIC” – أزمة مرورية- كيفية قيام الحكومة التركية باستخدام أصحاب شركات الأبراج، الموجودة في تركيا وسوريا، والمسؤولة عن توزيع الإنترنت التركي للمستخدمين في المناطق السورية، مقابل اشتراكات مالية، لزراعة تطبيقات برمجية للتجسس “RAT” على حواسيب المستخدمين.

وذكر التقرير، أن التطبيقات الخبيثة المستخدمة بالهجمات هي نفسها التي تم اكتشافها في هجمات مثل “StrongPity” و من قبلها “FinFisher”.

وهذه البرمجيات الخبيثة، تصيب غالبا الحواسيب العاملة بنظام التشغيل ويندوز والتي تعطي بدورها المهاجم صلاحيات كاملة، للوصول لمعلومات المستخدمين، ومراقبتهم، وتشغيل الكاميرا، والميكرفون، وسحب الملفات، وإلخ من المهام.

جدير بالذكر أنه ومنذ عامين لم يستطع مستخدمي الإنترنت القاطنين في الشمال السوري، الوصول لشبكة الإنترنت إلا من خلال طريقتين، الطريقة الأولى من خلال الإنترنت الفضائي، والمعروف بأنه باهظ الثمن، ويصعب تأمينه، والطريقة الثانية، من خلال شركات أبراج الإنترنت التابعة للحكومة التركية ، ولأن الشبكات تتبع للحكومة التركية صب ذلك في مصلحة تركيا استخباراتيا لاستهداف السوريين.

ويفصِّل التقرير الذي نشره معهد “Citizen Lab” طريقة الهجوم على أجهزة المستخدمين، مشيراً إلى أن المهاجمين يستخدمون برامج إعادة توجيه تطبيقات التجسس للمتسخدمين الذين يحاولون إنزال التطبيقات ” Avast Antivirus, CCleaner, Opera, 7-Zip,VLC, WinRAR, Driver Booster, Skype”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *