الرئيسية / الخليج العربي / الإمارات: تركيا تدعم حركات تسعى لتغيير الأنظمة العربية بالعنف

الإمارات: تركيا تدعم حركات تسعى لتغيير الأنظمة العربية بالعنف

الإمارات: تركيا تدعم حركات تسعى لتغير الأنظمة العربية بالعنفالإمارات: تركيا تدعم حركات تسعى لتغيير الأنظمة العربية بالعنف

الاتحاد برس:

اتهم وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش في الأمس، تركيا بدعم حركات تسعى لتغير الأنظمة العربية بالعنف، داعيا إياها إلى احترام سيادة الدول العربية، والتعامل مع جيرانها بـ «حكمة وعقلانية».

وقال قرقاش في تغريدات له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن “التعرض للدول العربية الرئيسيّة، ودعم حركات مؤدلجة تسعى لتغيير الأنظمة بالعنف لا يمثل توجهًا عقلانيًا نحو الجوار”، مضيفًا أن “أنقرة مطالبة بمراعاة سيادة الدول العربية واحترامها”.

وتابع وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية تغريدته بأخرى ثانية أكد فيها على أن “العالم العربي لن يقاد من جواره، وظروفه الراهنة لن تبقى دائمة، وعلى دول الجوار أن تميّز في التعامل مع العرب بين الحقائق والأساطير”.

وأوضح أنور قرقاش أسباب تذبذب العلاقات العربية التركية وأنه لا بد على أنقرة أن تراعي سيادة الدول وتتعامل معها بحكمة حتى يعود التوازن في العلاقات بين الطرفين، حيث قال في تغريدة أخرى: “لا يخفى على المراقب أن العلاقات العربية التركية ليست في أحسن حالاتها، ولعودة التوازن على أنقرة أن تراعي السيادة العربية، وأن تتعامل مع جوارها بحكمة وعقلانية”.

وبلغت العلاقات الثنائية بين تركيا والإمارات أدنى مستوياتها، خاصة بعد اتهام الإمارات ودول عربية أخرى متحالفة معها، أنقره بأنها تدعم حركات سياسية معادية للأنظمة العربية، لاسيما جماعة الإخوان المسلمين، في وقت اتهمت فيه تركيا أبو ظبي مرارا، بأنها كانت ضالعة في المحاولة الانقلابية الفاشلة ضد الرئيس التركي في يوليو/تموز 2016.

كما يمثل تحالف أنقرة كذلك مع قطر التي تعد عضوا في مجلس التعاون الخليجي في مواجهتها مع دول خليجية وعربية مقاطعة لها، عنصر توتر أيضا في العلاقات بين أبو ظبي والرياض من جانب وأنقرة من جانب آخر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *