الرئيسية / أخبار سوريا / النجم البرتغالي رونالدو يدعم أطفال “الغوطة الشرقية”

النجم البرتغالي رونالدو يدعم أطفال “الغوطة الشرقية”

النجم البرتغالي رونالدو يدعم أطفال "الغوطة الشرقية"النجم البرتغالي رونالدو يدعم أطفال “الغوطة الشرقية”

الاتحاد برس:

تضامن كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم ونجم ريال مدريد مع الأطفال الذين يعانون من ويلات الحرب في منطقة “الغوطة الشرقية” والمدن التابعة لها في سوريا، وقصف النظام السوري وحلفائه الإيرانيين والروس عليهم منذ 18 فبراير الماضي، حيث تأثر النجم البرتغالي كثيرا بما يحدث في المنطقة وطالب بضرورة انقاذ الطفولة والأبرياء وابعدهم عن هذه الحرب الشرسة.

ونشر “الدون” فيديو مصور على مختلف حساباته في مواقع التواصل الإجتماعي، يظهر فيه القصف الذي تتعرض لها المنازل والمدنيين اضافة إلى صرخات النساء والأطفال العالقين تحت الأنقاض، وهو ما لخص الحرب السورية المتواصلة من 7 سنوات والتي حصدت مئات الأرواح، وهو ما علق عليه رونالدو بعبارات مؤثرة : “كن مؤمنا، كن قويا، لا تستلم أبدا”، في رسالة منه لدعم الأطفال والمدنيين الأبرياء معنويا على الأقل.

وكان رونالدو قد قام بالعديد من الأعمال الخيرية لإنقاذ ودعم الأطفال في سوريا، حيث تبرع بقيمة مالية كبيرة لمؤسسة “أنقذو الطفولة” قبل 3 أعوام لمساعدة العائلات وأطفالهم من ويلات الحرب السورية، حيث قال “الدون” في ذلك الوقت عن تبرعه : “هذا من أجل أطفال سوريا، نحن نعلم أنهم يعانون، أنا لاعب مشهور جدا، لكن أنتم الأبطال الحقيقيون، لا تفقدوا الأمل، لأن العالم معكم، وأنا معكم”، وهي العبارات التي انتشرت بسرعة وكان لها وقع إيجابي للتشهير أكبر بأزمة ومعاناة الأطفال في سوريا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *