الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / الرئيس السابق للموساد: احتمال المواجهة العسكرية بين روسيا واسرائيل في سورية يتزايد

الرئيس السابق للموساد: احتمال المواجهة العسكرية بين روسيا واسرائيل في سورية يتزايد

الرئيس السابق للموساد: احتمال المواجهة العسكرية بين روسيا واسرائيل في سورية يتزايد

الاتحاد برس:

قالت مصادر إعلام إسرائيلية اليوم الجمعة 13 نيسان/أبريل، إن إسرائيل مستعدة ان تواجه روسيا في سوريا إن لزم الامر.

ونقلت القناة العاشرة الإسرائيلية عن الرئيس السابق للموساد الإسرائيلي “إفرايم هليفي” قوله، إن احتمال مواجهة عسكرية بين إسرائيل وروسيا آخذ بالازدياد، مشيراً خلال برنامج تلفزيوني نقلته القناة ذاتها جمعت خلاله عددًا من رؤساء أجهزة الأمن الإسرائيلية السابقين والحاليين، إن هذه الحرب ستكون “بين دولة عظمى عززت وجودها وتمركزت شمالنا، والتي تعتبر الطرف الحاسم على الحدود الشمالية، وعلينا التعامل مع هذه القوة العظمى بطريقة لا تؤدي لحرب، لكن، حتى في حالة نشوب الحرب، علينا الخروج منتصرين”.

وعند سؤاله عن هذه الحرب ومدى احتمال وقوعها قال إن “ما أقوله هو أنه من الممكن أن نصل لوضع كهذا، وضع تتواجه فيه القوات الإسرائيلية والروسية وتصل المواجهة حد اندلاع الحرب”.

وقال: “دخلت روسيا إلى سورية من أجل التمركز بها والبقاء لمدة طويلة جدًا، بنت روسيا قواعدها وقدراتها العسكرية لعشرات السنين، وأعتقد أنها لن ترغب وليس من مصلحتها أن تهزم شريكتها الإستراتيجية الرئيسية في المنطقة، إيران”.

ياتي ذلك في ظل تأزم الوضع الدولي بين موسكو والغرب في ظل الازمة الدبلوماسية في اعقاب محاولة اغتيال الجاسوس الروسي في سالزبري البريطانية في الرباع من الهشر الجاري، والذي تعقد أكثر بعد إعلان بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة نيتهم توجيه ضربة عسكرية للنظام السوري رداً على مجزرة الكيماوي التي ارتكبها الاخير في دوما بالغوطو الشرقية قبل أسابيع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *