الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / فرنسا تعيد اتهام النظام بمجزرة الكيماوي وبريطانيا تصفه بالخطر على المجتمع الدولي

فرنسا تعيد اتهام النظام بمجزرة الكيماوي وبريطانيا تصفه بالخطر على المجتمع الدولي

فرنسا تعيد اتهام النظام بمجزرة الكيماوي وبريطانيا تصفه بالخطر على المجتمع الدولي
الاتحاد برس: 
اتهم المندوب الفرنسي في الأمم المتحدة، الجمعة، النظام السوري بعدم تدمير كامل ترسانته الكيماوية، وحمله المسؤولية عن الهجوم الكيماوي في مدينة دوما بالغوطة الشرقية.
كما أضاف المندوب الفرنسي أن النظام السوري باستخدام الكيماوي بشكل “ممنهج”، وأكد بأنه هناك “إشارات قوية تثبت تورط النظام بشن الهجوم الكيماوي في دوما”، مؤكداً على ضرورة تفعيل كل الآليات لمحاسبة المسؤولين عن استخدام السلاح الكيماوي، ودعا لاحترام معاهدة حظر استخدام الأسلحة الكيماوية وإلى منع استخدام السلاح الكيماوي مجدداً.

فيما وصفت المندوبة البريطانية النظام السوري بأنه خطر على المجتمع الدولي، واتهمت روسيا بأن جهودها لم تكن لإحياء مسار جنيف ولكنها كانت لدعم النظام باستخدام السلاح الكيماوي، وأكدت أنه “لن نضحي بالنظام الدولي من أجل روسيا”.

روسيا حاولت الحفاظ على موقفها الثابت القائم بدحض رواية الكيماوي وتبرئة النظام، ورفض التهديدات الدولية بشن ضربة عسكرية ضد قوات النظام في سورية.

واتهم مندوبها مخابرات أجنبية بالوقوف خلف “مزاعم” الهجوم الكيماوي في دوما، على حد قوله، وأخرى بأنهم قدموا ضمانات لفريق التحقيق الدولي الذي من المفترض أن يبدأ عمله يوم السبت، ثم أكد أن التحرك العسكري لواشنطن في سورية قد يقضي على كل الجهود الدبلوماسية لحل أزمة سورية، وأن” التهديد بحملة عسكرية في سورية “يشكل خطراً على الأمن الدولي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *