الرئيسية / أخبار سوريا / محاولات الاغتيال تنشط في إدلب وتنال من قياديين عسكريين

محاولات الاغتيال تنشط في إدلب وتنال من قياديين عسكريين

محاولات الاغتيال تنشط في إدلب وتنال من قياديين عسكريينمحاولات الاغتيال تنشط في إدلب وتنال من قياديين عسكريين 

الاتحاد برس:

شهدت محافظة إدلب، الخميس، جملة من الاغتيالات طالت قياديين، أحدهم من جبهة النصرة بعد يومين على الاتفاق على إنهاء “اقتتال إدلب”.

إذ اغتيل القيادي في جبهة النصرة أبو الورد كفربطيخ مع مرافقه بعد إطلاق الرصاص على سيارته من قبل مجهولين شمالي مدينة معرة النعمان.

كما اغتيل أبو سليم بنش، القيادي في جيش الأحرار، إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مجهولين على أطراف مدينة بنش، ولم تتبن أي جهة عمليات الاغتيال في المنطقة.

كذلك تعرض الناشط الإعلامي مصطفى حاج علي، لمحاولة اغتيال بعد أن أطلق مجهولون النار عليه بالقرب من مفرق بلدة النيرب بريف إدلب الشرقي، ما أدى إلى إصابته بجروح بالغة ونقل على إثرها للمستشفى بحالة حرجة. ويعرف أن مصطفى حاج علي يعمل مراسلاً لوكالة “ستيب” الإخبارية، ومديراً للدائرة الإعلامية في مديرية التربية والتعليم بمحافظة إدلب.

هذا واتفقت أطراف الاقتتال في الشمال السوري على وقف إطلاق النار، بموجب ستة بنود تحكم الاتفاق بين الطرفين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *