الرئيسية / أخبار سوريا / لا نتائج لآستانة 9 سوى تحديد موعد لقاء للدول الضامنة في سوتشي

لا نتائج لآستانة 9 سوى تحديد موعد لقاء للدول الضامنة في سوتشي

لا نتائج لآستانة 9 سوى تحديد موعد لقاء للدول الضامنة في سوتشي

الاتحاد برس:

انتهت اليوم الثلاثاء 15 أيار (مايو) أعمال الجولة التاسعة من مؤتمر آستانة بمشاركة ممثلي الدول الضامنة (روسيا وتركيا وإيران) ووفدي النظام والمعارضة السورية إضافة لمشاركة وفدي الأمم المتحدة برئاسة المبعوث الخاص بسورية ستيفان ديميستورا والأردن بصفة مراقبين، وذلك دون نتائج تذكر سوى تحديد موعد للقاء لم يتم تحديد مستواه بين ممثلين عن الدول الضامنة في مدينة سوتشي الروسية.

حيث سيعقد لقاء وصف بأنه سيكون “على مستوى عالٍ” في مدينة سوتشي الروسية بشهر تموز (يوليو) القادم لبحث الملف السوري دون تفسير المقصود من تلك العبارة إن كانت قمة على مستوى الرؤساء أو وزراء الخارجية وربما تم تركها هكذا لتحديد المقصود منها في وقت لاحق، بينما ظلت ملفات المعتقلين والمختطفين واتفاق مناطق تخفيف التصعيد على وضعها، مثلما كانت قبل بدء الجولة التاسعة من مسار آستانة التفاوضي الذي تستضيفه كازخستان.

وكانت الجولة الثامنة من مسار آستانة التفاوضي التي أجريت في شهر كانون الأول (ديسمبر) من العام الماضي قد خلصت إلى التوصية بتشكيل لجنة بالتنسيق مع بعثة الأمم المتحدة الخاصة إلى سورية التي يترأسها ستيفان ديميستورا، لبحث ملف المعتقلين والمختطفين، في حين وصل تطبيق التفاهمات المتعلقة باتفاق مناطق تخفيف التصعيد إلى المراحل الأخيرة، ووحده الجنوب السوري ما زال مصيره غامضاً بحكم موقعه المحاذي للحدود الأردنية والإسرائيلية.

وقد جاء في بيان الجولة التاسعة من مسار آستانة التفاوضي أنه “تم الاتفاق على إجراء مشاورات مشتركة مع ممثلي المبعوث الأممي الخاص إلى سورية وأطراف النزاع حول إيجاد ظروف لدعم بدء عمل اللجنة الدستورية في جنيف بأسرع ما يمكن وإجراء هذه اللقاءات بشكل مستمر”، وذلك رغم أن “اللجنة الدستورية” لم يتم تحديد معالمها أصلاً وما زالت مخرجات لقاء سوتشي المتعلق بها حبراً على ورق إذ لم يرفض النظام السوري أن يكون عمل هذه اللجنة في الخارج!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *