الرئيسية / أخبار سوريا / حكومة إنقاذ جبهة النصرة تطالب بجباية ضريبة النظافة مع اشتراكات الكهرباء تحت طائلة العقوبة

حكومة إنقاذ جبهة النصرة تطالب بجباية ضريبة النظافة مع اشتراكات الكهرباء تحت طائلة العقوبة

حكومة إنقاذ جبهة النصرة تطالب بجباية ضريبة النظافة مع اشتراكات الكهرباء تحت طائلة العقوبةحكومة إنقاذ جبهة النصرة تطالب بجباية ضريبة النظافة مع اشتراكات الكهرباء تحت طائلة العقوبة

الاتحاد برس:

نشرت “وزارة الإدارة المحلية والخدمات” التابعة لحكومة إنقاذ جبهة النصرة في محافظة إدلب اليوم الأربعاء 16 أيار (مايو) تعميماً طلبت فيه جميع البلديات والمجالس التابعة لها بتنظيم “عملية جباية النظافة عن طريق الأمبيرات”، والنظافة هي ضريبة تفرضها الحكومة المذكورة وبموجب التعميم المذكور فإن الدفع يكون لأصحاب مولدات الكهرباء (الاشتراكات/الأمبيرات) تحت طائلة العقوبة.

وحمل التعميم تاريخ اليوم الأربعاء وجاء في البنود “العقابية” لمن يخالف التعميم ما يلي: “إلزام أصحاب المولدات بالجباية وإعطائهم نسبة 10% من نسبة التحصيل (لضريبة النظافة) أو إخراج المولدة عن العمل (لمن يمتنع عن الجباية)، في حال عدم الدفع لجابي الأمبيرات يصار إلى قطع الأمبيرات عن المتخلف، في حال عدم قطع الكهرباء عن المتخلف يتحمل صاحب المولدة المبلغ”.

واعتبر حكومة إنقاذ جبهة النصرة تعميمها نافذاً من تاريخ تبليغه، وحمل توقيع كل من “المدير الإداري أحمد مهنا”، و “مدير الفرع (فرع الحدود) عبد الرحمن جميل”، وقد أثار هذا التعميم ردود فعل سلبية بين الأهالي لعدة أسباب أهمها تزامنه مع شهر رمضان المبارك!

وقالت صفحة “راديو محافظة ادلب” على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بمنشور لها مساء اليوم: “حكومة الأنقاذ وخلال ساعة واحدة تجبر المواطنين على دفع فاتورة الماء والنظافة عن طريق البريد والكهرباء وكل من يمتنع يحرم من هذه الخدمات بالكامل، أذهلتم حكومة بشار بوقاحتكم كون الخدمات المدفوعة الأجر كالماء غير متوفرة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *