الرئيسية / الشرق الأوسط / فوز ساحق للصدر في الانتخابات العراقية وفرصة للعب دور هام في تشكيل الحكومة

فوز ساحق للصدر في الانتخابات العراقية وفرصة للعب دور هام في تشكيل الحكومة

فوز ساحق للصدر في الانتخابات العراقية وفرصة للعب دور هام في تشكيل الحكومةفوز ساحق للصدر في الانتخابات العراقية وفرصة للعب دور هام في تشكيل الحكومة

الاتحاد برس:

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات العراقية ليلة، الجمعة الى السبت، نتائج الانتخابات البرلمانية، حيث حل تحالف سائرون الذي يتزعمه رجل الدين مقتدى الصدر أولا بـ 54 مقعدا من أصل 329، فيما جاء تحالف الفتح بزعامة هادي العامري ثانيا وائتلاف النصر بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي ثالثا.

ورغم أنه لن يكون باستطاعته ترأس الحكومة كونه لم يترشح بنفسه، الا أنه من المتوقع أن يلعب مقتدى الصدر دورا رئيسيا في تشكيل الحكومة الجديدة، في حين يبقى العبادي الأقرب لتولي رئاسة الحكومة مرة أخرى بعد مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة التي من المقرر أن تنتهي في غضون 90 يوما.

وقدم الصدر، الذي يعد خصما للولايات المتحدة وإيران، خلال حملته الانتخابية نفسه بصفته محاربا للفساد بعدما ذاع صيته في قيادة مسلحين في مواجهة الغزو الأمريكي في عام 2003، حيث يأمل في تشكيل ائتلاف قادر على مكافحة الفساد وتحسين الوضع الاقتصادي المتردي وإعادة بناء العراق بعد سنوات من الغزو والحرب.

وجاء تحالف “الفتح” المرتبط بفصائل الحشد الشعبي المدعومة من إيران في المركز الثاني (47 مقعدا)، يليه ائتلاف “النصر” بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي في المركز الثالث (42 مقعدا).

وضمت قائمة “سائرون” الى جانب حزب الاستقامة الذي يقوده الصدر ستة تكتلات غالبيتها علمانية، بينها الحزب الشيوعي العراقي.

أما تحالف “الفتح” صاحب المركز الثاني فهو يضم الجناح السياسي لفصائل الحشد الشعبي، بقيادة وزير النقل السابق هادي العامري.

وتأتي هزيمة ائتلاف “النصر” فيما أعرب كثير من الناخبين عن السخط بسبب الفساد في الحياة العامة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *