الرئيسية / أخبار سوريا / مصادر إعلامية: الإدارة الأمريكية ستقطع ارتباطها مع شمالي غرب سورية

مصادر إعلامية: الإدارة الأمريكية ستقطع ارتباطها مع شمالي غرب سورية

مصادر إعلامية: الإدارة الأمريكية ستقطع ارتباطها مع شمالي غرب سوريةمصادر إعلامية: الإدارة الأمريكية ستقطع ارتباطها مع شمالي غرب سورية

الاتحاد برس:

أفادت وسائل إعلام أمريكية بأن إدارة الرئيس دونالد ترامب عازمة على قطع الارتباط مع شمالي غرب سورية، وهي المنطقة الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة التابعة لتركيا إضافة إلى جبهة النصرة، وتشمل تلك المنطقة أجزاء من محافظتي حلب وحماة واللاذقية ومحافظة إدلب، وذلك بعد أسبوعين من إعلان قطع الدعم الأمريكي عن منظمة الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) التي لجأت إلى منظمة إدارة الكوارث التركية (آفاد).

ونشرت شبكة “سي بي إس” مؤخراً تقريراً قالت فيه إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ستخفض إنفاقها بعشرات ملايين الدولارات ضمن خطة “التصدي للتطرف العنيف ودعم المنظمات ووسائل الإعلام المستقلة”، مشيرة إلى أن القرار اتخذ قبل أسابيع، على أن تكون منطقة شمالي غرب سورية أول منطقة تقطع الولايات المتحدة ارتباطها معها، واعتبرت وكالة رويترز ذلك “الخطوة الأولى للانسحاب الأمريكي من سورية بعد إلحاق الهزيمة الكاملة بداعش”.

ولم يصدر أي تعليق رسمي من جانب الإدارة الأمريكية على هذا التقرير ولا على التقارير السابقة التي تحدثت عن المضمون نفسه، حيث نشرت شبكة “سي بي سي” الأمريكية قبل أسبوعين تقريراً قالت فيه إن “مكتب الشرق الأدنى في وزارة الخارجية الأمريكية اضطر إلى وقف جميع أشكال الدعم المقدمة للمجموعات الإغاثية المدعومة من قبل الولايات المتحدة في سورية”، وذلك بعد تعليق ذلك الدعم لأسابيع بعد طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إجراء مراجعة لضبط النفقات.

وفي حين لم يتضح ما إذا كان لهذا الخطوة علاقة بالتصريحات التي أدلى بها الرئيس الأمريكي حول عزمه سحب قوات بلاده من شمالي شرق سورية (منطقة سيطرة قوات سورية الديمقراطية) وضرورة إرسال قوات عربية للقيام بالمهام التي تقوم بها قوات بلاده هناك في هذه الفترة، إلا أن المصادر أوضحت أن المساعدات الأمريكية لجهود إعادة إعمار المناطق التي استعادتها قوات سورية الديمقراطية من تنظيم داعش لن تتوقف، بل إن الهدف من الخطوة المذكورة آنفاً تركيز الجهود على ذلك.