الرئيسية / أخبار سوريا / حركة المجتمع الديمقراطي تلتقي الخارجية المصرية ونقاش حول حلول للأزمة السورية

حركة المجتمع الديمقراطي تلتقي الخارجية المصرية ونقاش حول حلول للأزمة السورية

حركة المجتمع الديمقراطي تلتقي الخارجية المصرية ونقاش حول حلول للأزمة السورية

الاتحاد برس:

أعلنت مصادر إعلامية تابعة للإدارة الذاتية في شمال سورية، أن وفداً من حركة المجتمع الديمقراطي التقت مع مسؤولين في جمهورية مصر العربية بهدف مناقشة التطورات والمستجدات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وخاصة سوريا ودور مصر الفعال في المنطقة وضرورة تفعيل مؤتمر القاهرة.

فقد ضم الوفد الزائر لمصر كل من الرئيس المشترك للهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل و نائب رئيس المجلس التنفيذي في مقاطعة الجزيرة حسين عزام وعضوة الهيئة التنفيذية لفدرالية شمال سورية اليزابيت كورية.

ونقلت وكالة أنباء “هاوار” عن آلدار خليل، قوله إنّ: “هنالك علاقات قوية تجمع إدارة شمال سورية وجمهورية مصر منذ سنوات ولمصر تأثير كبير في المنطقة حافظت على دورها المتزن، بالإضافة إلى مواقفها من كافة الأطراف السورية، وهي ذات تأثير في المعادلة السورية، ولهذا فعلاقتنا مع مصر مبنية على أسس الاحترام المتبادل”.

مواقف مصرية صريحة

ولفت خليل إلى أن:” الجمهورية المصرية لديها موقف واضح تجاه الهجمات العدوانية التي شنها الاحتلال التركي ومرتزقته على مقاطعة عفرين”، وقال أيضاً “للجامعة العربية أيضاً موقف واضح حيال انتهاكات جيش الاحتلال التركي، وكان موقفهم أقوى وأوضح من معظم دول العالم، حيث شجبوا هذه الهجمات أكدوا أنه لا يحق لدولة أن تحتل مناطق لدولة جارة لها”.

وأكد خليل أن :”مصر حاولت منذ بداية الثورة السورية ايجاد الحل سياسي وسلمي لهذه الأزمة، حيث اجتمعت مصر مع بعض أطراف المعارضة المعتدلة المتواجدين في القاهرة لمرتين”، وقال بهذا الخصوص: “حاولت مصر مع تلك الأطراف إيجاد وطرح مشروع لحل الأزمة التي تشهدها سورية، ولكن نتيجة كثرة المنصات تسببت في تعمق وتعقيد الأزمة السورية أكثر”.

إيجاد حلول للأزمة السورية

وأوضح خليل في حديثه للوكالة، أن لقائهم مع الخارجية المصرية تمحور حول حل الأزمة ومستقبل سورية وكيفية إيجاد سبل الحل للأزمة السورية ودور مصر في هذا السياق، وأردف بالقول “أكدت الخارجية المصرية استعدادها التام لتقديم كافة أنواع الدعم والمساعدة لحل الأزمة السورية”.

كذلك لفت إلى أنهم خلال النقاشات تطرقوا إلى عقد مؤتمر القاهرة الثالث، وقال” أكدت مصر إلى أنها ستقوم بالدعم ومساندة أي مشروع يهدف لحل الأزمة السورية إذا اتفقنا مع قوى المعارضة المعتدلة وقمنا بوضع برنامج ومشروع بناء سيقدمون الدعم والإمكانات لعقد مؤتمر القاهرة 3″ بحسب ما نشرته وكالة “هاوار”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *