الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / ألمانية تعتدي على طفل سوري.. هل بدأت ردات الفعل؟

ألمانية تعتدي على طفل سوري.. هل بدأت ردات الفعل؟

ألمانية تعتدي على طفل سوري.. هل بدأت ردات الفعل؟

الاتحاد برس:

ذكرت وسائل إعلام ألمانية، أن امرأة ألمانيا تبلغ من العمر 23 عاماً قامت بمحاولة خنق وإهانة طفل سوري يبلغ من العمر 11 عاماً في العاصمة برلين.

ونقلت صحيفة “بيلد” الألمانية، عن شرطة المدينة، قولها إنّ: الفتاة الألمانية قد اتهمت الطفل السوري بأنه ركل طفلاً آخر في ملعب في زابيل كروجر دام بعد ظهر يوم الجمعة الماضي.

وأوضحت الصحيفة، أنه عندما قام أحد الشهود بالاقتراب من المرأة لتخليص الطفل من بين يديها قام شاب آخر مع المرأة والذي هو صديقها بتهديد الشاهد بعدم الاقتراب، وأشارت الصحيفة إلى أن شرطة برلين قد باشرت بالإجراءات اللازمة والتحقيق مع المرأة.

ولفتت الصحيفة إلى أن ضباط الشرطة أخذوا التفاصيل الشخصية للمتورطين، كما أن التحقيقات جارية ما أن كانت الحادثة متعلقة ولها خلفية بكراهية الأجانب.

وشهدت ألمانيا خلال الأسبوعين الماضيين أحداث عدة متعلقة باللاجئين، مما أدى إلى حدوث حالة جدل بين الأوساط السياسية الألمانية بخصوص سياسة الهجرة، كذلك الخشية من تصاعد التوتر ضد اللاجئين خصوصاً من طرف حزب اليمن المتطرف والمعادي للاجئين في ألمانيا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *