الرئيسية / الشرق الأوسط / ليبيا / دنقو الداعشي المسؤول عن مذبحة الأقباط أحد المشاركين في هجوم الهلال النفطي

دنقو الداعشي المسؤول عن مذبحة الأقباط أحد المشاركين في هجوم الهلال النفطي

 دنقو الداعشي المسؤول عن مذبحة الأقباط أحد المشاركين في هجوم الهلال النفطي

الاتحاد برس:

يدور حديث حول مشاركة القيادي الداعشي “المهدي سالم دنقو” والذي يكنى “أبو البركات”، في الهجوم الذي استهدف الموانئ والحقول النفطية في ليبيا.

ويرتبط اسم “المهدي سالم دنقو” المكنى بـ “أبو البركات”، المنحدر من مدينة سرت الليبية، مشاركته ضمن المجموعات التي حالفت الجضران في تحركه، وضلوعه في القوة التي هاجمت الموانئ والحقول النفطية.

والى جانب “دنفو”، شارك في الهجوم الإرهابي الذي استهدف الهلال النفطي عدد من المقاتلين الأجانب من بينهم المعارض التشادي “تيمان إدريمي”، وعدد من مقاتلي المعارضة المسلحة لدول الجوار، والذين يشاركون جميعهم، في إهدار الأموال الليبية، وإلحاق الخسائر باقتصاد البلاد المترنح.

وتعتبر سيرة “أبو البركات”، الذي يزيد عمره عن 36 سنة، حافلة بالجرائم والأعمال الإرهابية، حيث يعد من بين المخططين والمشرفين على “مذبحة الأقباط“، التي حدثت في سرت عام 2015، وذلك بعد أن عمل في الموصل مع قائد التنظيم الإرهابي “أبوبكر البغدادي” فيما سمي بالمحكمة الشرعية.

كما قام “دنفو” بتشكيل ما يعرف بـ”الجحفل الصحراوي”، الذي يتألف من 3 كتائب، ويضم مجموعة من المتطرفين الهاربين من سرت.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *