الرئيسية / أخبار سوريا / قسيس: الخطوة السليمة لبدء الحل في سورية بدأت من سوتشي والموضوع يحتاج وقتاً

قسيس: الخطوة السليمة لبدء الحل في سورية بدأت من سوتشي والموضوع يحتاج وقتاً

قسيس: الخطوة السليمة لبدء الحل في سورية بدأت من سوتشي والموضوع يحتاج وقتاًقسيس: الخطوة السليمة لبدء الحل في سورية بدأت من سوتشي والموضوع يحتاج وقتاً

الاتحاد برس:

نفت رئيسة منصة آستانة للمعارضة السورية ورئيسة حركة المجتمع التعددي، رندة قسيس، في تصريحات صحفية يوم الاثنين 18 حزيران (يونيو) ما يتم تداوله حول عدد أعضاء اللجنة الدستورية، معتبرة الأرقام التي تم طرحها من جانب بعض المعارضين “فانتازيا” وأن العدد الحقيقي سوف يكون أقل من ذلك بكثير!

وسبق أن ذكرت مصادر من المعارضة السورية أن عدد أعضاء اللجنة الدستورية السورية قد يبلغ 150 عضواً! ومن المقرر أن يتم توزيع مقاعد أعضاء هذه اللجنة على النظام ومنصات المعارضة والأمم المتحدة بنسبة الثلث لكل طرف، وذلك بناء على مخرجات مؤتمر سوتشي الذي عقد أواخر شهر كانون الثاني (يناير) من العام الجاري.

وكشفت قسيس أنها اجتمعت صباح يوم الاثنين مع مبعوث الرئيس الروسي الخاص بسورية ألكسندر لافرنتيف ومساعد وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، وقالت: “تكلمنا عن الوضع في سورية، وكذلك مسألة تشكيل اللجنة الدستورية، وطرحت كرئيسة منصة آستانة وجهة نظر المنصة بهذا الموضوع وكيف يمكننا التقدم باتجاه حل الأزمة السورية، وإنفاذ الدولة السورية”.

وعبرت رئيسة منصة آستانة رندة قسيس عن ثقة منصتها في الحكومة الروسية وأكدت على استمرار التواصل معها، وأشارت إلى اجتماعات هذا الأسبوع بين الدول الضامنة والأمم المتحدة في جنيف تتمحور حول الاتفاق على عدد أعضاء اللجنة الدستورية ودورهم، وقالت أيضاً: “يجب علينا أن نفهم أن الوضع السوري ليس بوضع بسيط كي يحل بفترة وجيزة، هناك خطوات وأعتقد أننا بدأنا بالخطوة السليمة في سوتشي عندما أنتجت اللجنة الدستورية”.

وأعلن المبعوث الأممي الخاص بسورية ستيفان ديميستورا الأسبوع الماضي عن اجتماعات بين ممثلين عن الأمم المتحدة والدول الضامنة لمسار آستانة (روسيا وإيران وتركيا) في جنيف لبحث مسألة تشكيل اللجنة الدستورية، على أن ينضم ممثلون عن كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا والأردن إلى هذه المباحثات في الأسبوع القادم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *