الرئيسية / أخبار سوريا / نشّار يهاجم قادة الفصائل: ريفيون بعقول عشائرية وطائفية

نشّار يهاجم قادة الفصائل: ريفيون بعقول عشائرية وطائفية

نشّار يهاجم قادة الفصائل: ريفيون بعقول عشائرية وطائفيةنشّار يهاجم قادة الفصائل: ريفيون بعقول عشائرية وطائفية

الاتحاد برس:

نشر المعارض السوري سمير نشار تغريدة عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر هاجم من خلالها قادة فصائل المعارضة محملاً إياهم مسؤولية “ما حصل مؤخراً في الغوطة وما يحصل درعا”، قائلاً إنه “مع ذلك لا يتعظ قادة فصائل إدلب”!

وافتتح نشار تغريدته بعبارة “قادة فصائل ريفيون”، وتابع زجره لهم فوصفهم بأنهم “بعقول عشائرية وطائفية ومذهبية ومناطقية وجهوية”، وقال إنهم “لا يمكن أن يقودوا ثورة وطنية سورية رفعت شعار الحرية والكرامة والعدالة والمساواة لجميع السوريين ومن كافة مكونات الشعب السوري”، معتبراً أن التسويات التي تمت في أرياف دمشق ودرعا دليل على حديثه.

وحظيت تغريدة نشار بنحو مئة وثمانين رداً، وافقه فيها بعضهم وعارضه بعضهم الآخر، وركز معارضوه على عبارة “ريفيون” فكتب “الرائد خالد عيسى” ما يلي: “توصيف ريفية كافي ليعطي انطباع عن نرجسيتك ونظريك الدونية للريف وهذا تقليد اخواني فالاخوان ينظرون لأبناء الريف على انهم طبقة ثانية مهمتها تهيئة الطريق لعائلات المدينة.. هذا التعبير ليس من ابتكارك فعندما قرأت الكلام عدت بالذاكرة لاخونجي تائب حكا رواية الريف ونظرة الاخوان عموما له.. عيب”.

بينما كان رد الصحفي صخر ادريس الآتي: “برقبتك كتير يا منشار وعوضا عن طلب المغفرة من السوريين الذين غششتهم وضللت بهم الان تنشر خطاب كراهية مقيت بينهم.. وانت من قال اللي “حطني بشيلني” يعني تشبيح حقيقي يعني لم يستفد السوريين من ثورة ستركبها انت وامثالك.. يا بني ادم ما بتستحي تنشر خطاب تفرقة وكراهية عوضا عن طلب المغفرة.؟”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *