الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / يجيد خمس لغات.. تعرف على الطفل البطل منقذ فتية الكهف

يجيد خمس لغات.. تعرف على الطفل البطل منقذ فتية الكهف

يجيد خمس لغات.. تعرف على الطفل البطل منقذ فتية الكهف

الاتحاد برس:

أشادت وسائل إعلام مختلفة ب طفل لاجئ من ميانمار وذلك لدوره في إنقاذ زملائه ومدربه، الذين حوصروا في كهف غارق بالمياه، في تايلاند لمدة تزيد عن أسبوعين، في محنة جذبت اهتماماً دولياً كبيراً ولاسيما أصبحت تتصدر عناوين أغلب وسائل الإعلام الدولية.

وفي تقرير لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، قالت إنّ: أديل سام (14 عاما) كان صلة الوصل بين الأطفال المحاصرين ومدربهم وفريق الغواصين البريطانيين الذين أنقذهم، إذ أن سام يجيد 5 لغات منها الإنجليزية، التي تواصل بها مع الغواصين البريطانيين، إلى جانب الصينية والتايلاندية والبورمية.

وذكرت الصحيفة ذاتها، أن المثير في قصة الطفل الميانماري أنه قادم من دولة يجيد أقل من ثلثها اللغة الإنجليزية، وفي فيديو نشرته السلطات لعملية الإنقاذ، سمع صوت الطفل اللاجئ بوضوح وهو يتحدث إنجليزية بطلاقة مع الغواصين البريطانيين، وأخبرهم الطفل أن زملاءه في الفريق جوعى.

هذا وبعد ساعات من إتمام علمية الإنقاذ، نشر فيديو على نطاق واسع لأديل سام وهو يقول باللغة التايلاندية:” أنا أديل. بصحة جيدة”، مؤديا التحية التقليدية في البلاد.

الجدير بالذكر، أن الطفل ينتمي إلى إقليم “وا”، وهي منطقة حكم ذاتي في ميانمار، لكنها غادر موطنه إلى تايلاند وهو صغير بحثا عن تعليم أفضل، ويسكن الطفل في مدرسة داخلية في شمالي تايلاند، ويزوره والداه بانتظام، كما أن سام واحد من 400 ألف شخص عديمي الجنسية من ميانمار يعيشون في تايلاند، وفقا لأرقام الأمم المحتدة.

يشار إلى أنه انتهت محنة الأطفال وهم فريق كرة قدم ومدربهم، يوم الثلاثاء الماضي، بعد إخراج آخر أربعة أطفال عالقين في الكهف، لتكتمل العملية بإخراج الجميع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *